اتهام شرطي بمدينة أتلانتا الأمريكية "بالقتل العمد" عقب إطلاقه الرصاص على رجل من أصل أفريقي

لقطة من فيديو كاميرا قسم شرطة أتلانتا تظهر ريتشارد بروكس وهو يتحدث مع الضابط غاريت رولف في موقف السيارات بمطعم ويمبي، الجمعة 12 يونيو 2020 في أتلانتا الأمريكية.
لقطة من فيديو كاميرا قسم شرطة أتلانتا تظهر ريتشارد بروكس وهو يتحدث مع الضابط غاريت رولف في موقف السيارات بمطعم ويمبي، الجمعة 12 يونيو 2020 في أتلانتا الأمريكية. © أ ف ب

وجه الادعاء الأمريكي الأربعاء الاتهام لشرطي في مدينة أتلانتا بالقتل العمد بعدما أطلق الرصاص الأسبوع الماضي على مواطن من أصول أفريقية في ساحة لانتظار السيارات أمام مطعم للوجبات السريعة فأرداه قتيلا، بينما وافق زميل له يواجه اتهامات أخف على الشهادة ضده في القضية. ومن المحتمل أن  يواجه الشرطي السجن مدى الحياة أو الإعدام في حالة إدانته.

إعلان

بعدما أطلق النار على المواطن الأمريكي ذي الأصول الأفريقية ريشارد بروكس الأسبوع الماضي، تم الأربعاء توجيه تهمة القتل العمد للشرطي جاريت رولف الذي يعمل بقسم مدينة أتلانتا الأمريكية، حيث أثبتت التحقيقات أن بروكس لم يكن مصدر تهديد للشرطي وزميله الذي وافق على الشهادة ضد رولف في القضية.

وجاء مقتل بروكس بعد سلسلة طويلة من حوادث موت أمريكيين من أصول أفريقية في مواجهات مع أجهزة إنفاذ القانون تم توثيقها بالفيديو، وقد أججت الواقعة التوتر الاجتماعي بالولايات المتحدة في وقت يشهد فيه احتجاجات على عنف الشرطة والعنصرية في نظام العدالة الجنائية.

أب لثلاثة أبناء وعمره 27 عاما

وقال بول هوارد مدعي منطقة فولتون كاونتي في مؤتمر صحفي إن بروكس، وهو أب لثلاثة أبناء وعمره 27 عاما، "لم يبدر منه إطلاقا ما يشير إلى أنه مصدر تهديد" ولم يُبد سلوكا عدائيا تجاه الشرطيين الأبيضين خلال المواجهة التي دارت يوم الجمعة الماضي.

وأضاف أنه تم توجيه 11 تهمة جنائية للشرطي جاريت رولف الذي أطلق الرصاص على بروكس وأقيل من عمله في اليوم التالي بعدما كشفت كاميرات المراقبة ما دار في الواقعة، وأن من بين الاتهامات القتل الجنائي والهجوم بسلاح قاتل والحنث بيمين العمل.

للمزيد- الولايات المتحدة: استقالة رئيسة شرطة أتلانتا إثر مقتل مواطن أمريكي من أصول أفريقية أثناء توقيفه

ومضى قائلا إن رولف (27 عاما) قد يواجه السجن مدى الحياة أو الإعدام في حال إدانته.

وتم توجيه الاتهام لزميله ديفين بروسنان (26 عاما) بالاعتداء المشدد ومخالفة يمين العمل. وقال هوارد إن بروسنان، الذي أحيل لعمل إداري بعد الواقعة، قدم للمحققين معلومات تدعم الاتهامات ضد رولف وإنه سيتعاون مع الادعاء.

وجاء مقتل بروكس وسط عاصفة احتجاجات انطلقت إثر موت الأمريكي جورج فلويد في مدينة منيابوليس يوم 25 مايو/أيار بعدما ضغط شرطي أبيض بركبته على عنقه لما يقرب من تسع دقائق وهو جاثم على الأرض. وتم اتهام ذلك الشرطي، ديريك تشوفين، بالقتل من الدرجة الثانية، وتوجيه الاتهام لثلاثة آخرين من شرطة منيابوليس بالمعاونة والتواطؤ.

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم