بوتين يشيد بأطباء روس "أبطال" قضوا جراء جائحة كوفيد-19

إعلان

موسكو (أ ف ب)

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت بالأطباء الذين قضوا خلال جائحة كوفيد-19 ووصفهم بأنهم "أبطال"، مشبّها إياهم بالمسعفين العسكريين في الحروب السابقة.

وجاءت تصريحات بوتين في لقاء عبر الفيديو مع ممثلي الطواقم الطبية في روسيا قبل أقل من أسبوعين من استفتاء مثير للجدل على تعديل دستوري يمدد حكمه حتى العام 2036، وقد تعهّد الرئيس الروسي خلال اللقاء تخصيص جائزتين وصرف مزيد من المكافآت للعاملين في القطاع الصحي.

ومن المقرر إجراء الاستفتاء على التعديل الدستوري في روسيا في الأول من تموز/يوليو المقبل.

وقدّم الرئيس الروسي خلال اللقاء تعازيه لمن فقدوا رفاقهم وأحباءهم، وقال إن "العدوى الرهيبة والخبيثة لم توفر زملاءكم"، واصفا الأطباء الذين قضوا بأنهم "أبطال حقيقيون".

وتابع الرئيس الروسي إن "العمل المتفاني للعاملين الطبيين خلال الجائحة سيسجّل في تاريخنا الطبي والوطني".

وقال بوتين إن عمل الطواقم الطبية يوازي "الخدمات الباسلة التي قدّمها الأطباء والممرضون" إبان الحربين العالميتين الأولى والثانية.

والخميس أعلنت رئيسة جهاز الرقابة الصحية الحكومي آلا سامويلوفا وفاة 489 فردا في الطواقم الطبية الروسية جراء إصابتهم بفيروس كورونا المستجدّ.

لكن الجهاز عاد ونفى تلك الحصيلة معتبرا أن ما أعلنته سامويلوفا رقم "غير رسمي" يستند إلى "بيانات يتم تداولها على شبكة الإنترنت".

وتفيد أرقام "القائمة التذكارية" المنشورة على موقع إلكتروني مستقل يعتمده الأطباء للتبليغ عن وفاة زملاء لهم، بأن حصيلة وفيات الطواقم الطبية في روسيا بلغت 463 شخصا.

وسجّلت روسيا أكثر من ثمانية آلاف وفاة ونحو 577 ألف إصابة بكوفيد-19، وهي ثالث أكثر الدول تضررا من الوباء من حيث الإصابات بعد الولايات المتحدة والبرازيل.

لكن معدّل الوفيات في روسيا أدنى مقارنة بإيطاليا وإسبانيا والولايات المتحدة، في حين أن حصيلة وفيات الطواقم الطبية فيها كبيرة جدا.

ويقر الرئيس الروسي ومسؤولون حكوميون بوجود مشاكل في توفير معدات الحماية الشخصية للأطباء في روسيا حيث تحوّلت مستشفيات عدة إلى بؤر للوباء.

إلا أن طبيب القلب الروسي أليكسي إيرليخ الذي شارك في إعداد "القائمة التذكارية" استبعد أن تستخلص السلطات أي عبر.

وقال لوكالة فرانس برس "المرة المقبلة سيتكرر هذا الأمر"، مؤكدا أن الأطباء الروس يتلقون أجورا زهيدة ويجب تحسين رواتبهم بدلا من صرف مكافآت لهم.

والسبت أعلن الرئيس الروسي تخصيص جائزتين للأطباء تقديرا لجهودهم التي أنقذت "آلاف" الأرواح.

وأضاف بوتين أن صرف المكافآت المالية لطواقم الرعاية الطبية سيستمر في تموز/يوليو وآب/أغسطس.