ريبورتاج: مقابر في تونس لدفن عشرات الجثث لمهاجرين أفارقة مجهولي الهوية

صورة ملتقطة من الشاشة.
صورة ملتقطة من الشاشة. © فرانس24

في مدينة صفاقس التونسية، يعمل موظفون في البلدية على دفن جثث مهاجرين مجهولي الهوية، قضوا في عرض البحر وأصبحت قبورهم تحمل أرقاما. ورغم أزمة فيروس كورونا في أوروبا، لا يزال البعض يخوضون مغامرة رحلة الهجرة. ويرى العديد من المهاجرين في تونس بلد عبور، لكن يصعب على البعض منهم العودة إلى بلدانهم الأصلية أو تحقيق حلم الوصول إلى أوروبا. ومنذ مطلع العام الحالي، رصدت السلطات التونسية حوالي ألفي شخص حاولوا الهجرة، فيما تخشى منظمات غير حكومية أن تشجع الظروف الاقتصادية بعد فيروس كورونا على الرحيل والتسبب في مآسي أخرى. تقرير ليليا بليز وحمدي تليلي ومحمد الخضيري

إعلان

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم