مرسيليا سيشارك في دوري أبطال أوروبا رغم تغريمه بـ3 ملايين يورو لخرقه "قوانين اللعب النظيف"



مهاجم مرسيليا فلوريان توفان أثناء مقابلة ضد نادي أميان ضمن منافسات الدوري الفرنسي في 6 مارس/ آذار 2020
مهاجم مرسيليا فلوريان توفان أثناء مقابلة ضد نادي أميان ضمن منافسات الدوري الفرنسي في 6 مارس/ آذار 2020 © أ ف ب

فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "ويفا" الجمعة غرامة ثلاثة ملايين يورو على نادي مرسيليا الفرنسي، بسبب خرقه لقوانين "اللعب المالي النظيف". كما ستخصم 15 بالمئة من الأرباح التي قد يجنيها خلال مشاركته في المسابقة الأوروبية لموسمي 2020-2021 و2021-2022. وعكس ما كانت تخشاه جماهيره، لن يؤثر هذا القرار على مشاركة النادي في دوري أبطال أوروبا.

إعلان

غرم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) الجمعة نادي مرسيليا الفرنسي مبلغ ثلاثة ملايين يورو لخرقه "قوانين اللعب المالي النظيف".

كما قررت غرفة التحكيم في لجنة الرقابة المالية خصم 15 في المئة من الأرباح التي قد يحققها النادي لمشاركته في المسابقات الأوروبية لموسم 2020-2021 و2021-2022 في حال تأهله، والسماح بتسجيل 23 لاعبا كحد أقصى في الفريق الذي قد يشارك في المسابقات القارية حتى موسم 2022-2023.

ولن يؤثر هذا القرار على ما كانت تخشاه جماهير النادي، وهو استبعاده عن خوض منافسات دوري أبطال أوروبا، بعدما حل ثانيا في ترتيب الدوري هذا الموسم بعد قرار الرابطة إلغائه بسبب فيروس كورونا المستجد، وتتويج باريس سان جرمان بطلا.

وعانى النادي من خلل مالي في حساباته في موسم 2018-2019 ما لفت أنظار الهيئة القارية.

ففي الخامس من آذار/مارس الفائت، أعلن "ويفا" أن الملف انتقل من غرفة التحقيق إلى غرفة المحاكمة، لأن مرسيليا تجاوز قيمة العجز الذي تم التفاوض عليها، والتي تقضي بعدم تجاوز خسائره قيمة 50 مليون يورو في حزيران/يونيو 2019، ألا أنها بلغت 91 مليون.

وسبق أن وقع مرسيليا على اتفاق لأربعة مواسم حتى عام 2023، تعهد خلاله بخفض الإنفاق لتحقيق التوازن.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم