بطولة إسبانيا: أتلتيكو يتابع صعوده نحو حجز بطاقة دوري الابطال

إعلان

مدريد (أ ف ب)

انفرد أتلتيكو مدريد بالمركز الثالث بفوزه الثالث تواليا على حساب مضيفه ليفانتي 1-صفر، الثلاثاء في المرحلة 31 من الدوري الاسباني لكرة القدم.

ورفع فريق العاصمة رصيده الى 55 نقطة بفارق نقطتين عن اشبيلية الذي اصبح رابعا بعد تعادله الاثنين على ارض فياريال 2-2. لكن لاعبي المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني يبتعدون بفارق 10 نقاط عن المتصدرين ريال مدريد وبرشلونة اللذين لعبا مباراة أقل.

واجرى سيميوني، الطامح لضمان مركز بين الاربعة الاوائل مؤهل الى دوري ابطال اوروبا، عدة تغييرات على التشكيلة التي فازت على بلد الوليد في المرحلة السابقة، وبقي منها الحارس السلوفيني يان أوبلاك، ماريو هيرموسو، الغاني توماس بارتي وماركوس ليورنتي.

وبكر "كولتشونيروس" بالتسجيل اثر تمريرة جميلة في العمق وصلت الى ليورنتي، عكسها عرضية داخل المنطقة تلعثم بها دفاع ليفانتي وسجلها برونو غونزاليس عن طريق الخطأ في شباكه (15).

وتابع ليورنتي (25 عاما)، نجم إنزال ليفربول الانكليزي عن عرشه في دوري ابطال اوروبا، تألقه بعد حركة فنية رائعة على طريقة الهولندي دنيس برغكامب ساهمت بتسجيل هدف الفوز.

وحصل اتلتيكو على فرصتين لمضاعفة النتيجة، لكنه اهدرهما عبر الدولي دييغو كوستا والبلجيكي يانيك فيريرا كاراسكو، لينتهي الشوط الاول بتقدم مستحق للضيوف.

واحتفظ اتلتيكو بتقدمه في الثاني مع عدة فرص وقف لها الحارس ايتور فرنانديز بالمرصاد، ليتفادى اية نتيجة سلبية في مبارياته التسع الاخيرة، فيما بقي ليفانتي في المركز الحادي عشر ومني بخسارته الاولى بعد العودة.

ونج اتلتيكو بما عجز عنه العملاقان برشلونة وريال مدريد اللذين عادا خاسرين من ارض ليفانتي.

كما نجح اتلتيكو بالابتعاد بفارق 6 نقاط عن خيتافي الخامس الذي تابع اهدار النقاط بتعادله على ارض بلد الوليد 1-1.

خيتافي الطامح اوروبيا والذي لم ينجح بتحقيق اي فوز بعد العودة، افتتح له خايمي ماتا التسجيل (41)، لكن المضيف رد سريعا عبر التركي اينيس اونا من نقطة الجزاء (45).

ويلعب في وقت لاحق برشلونة مع ضيفه اتلتيك بلباو محاولا تعويض تعادله الاخير مع اشبيلية والذي افقده الصدارة لريال مدريد.