تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بايدن سيقبل ترشيح الحزب الديموقراطي له للانتخابات الرئاسية في مؤتمر محدود

المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية جو بايدن يلقي كلمة في داربي بولاية بنسلفانيا، في 17 حزيران/يونيو 2020
المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية جو بايدن يلقي كلمة في داربي بولاية بنسلفانيا، في 17 حزيران/يونيو 2020 جيم واتسون ا ف ب/ارشيف
2 دَقيقةً
إعلان

واشنطن (أ ف ب)

سيقبل جو بايدن ترشيح الحزب الديموقراطي له لخوض الانتخابات الرئاسية في مؤتمر وطني للحزب في آب/أغسطس يحضره شخصيا، لكنه سيكون تجمعا افتراضيا بشكل كبير بسبب المخاوف المرتبطة بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلن المنظمون الأربعاء.

وقالت مديرة حملة بايدن جين أومالي ديلون في بيان وزعه الحزب إن "نائب الرئيس بايدن يعتزم بفخر قبول ترشيح حزبه له في ميلووكي والقيام بالخطوة التالية نحو جعل دونالد ترامب رئيسا لولاية واحدة".

ومن المقرر عقد المؤتمر بين 17 و20 آب/أغسطس في ميلووكي بولاية ويسكونسن التي فاز بها ترامب في انتخابات 2016 ويعتزم الديموقراطيون انتزاعها في تشرين الثاني/نوفمبر.

في وقت سابق هذا الشهر، حاز بايدن (77 عاما) على ترشيح الحزب الديموقراطي له بعد انسحاب منافسين من بينهم عضوي مجلس الشيوخ بيرني ساندرز واليزابيث وارن وتقديمهما الدعم له.

وبعد مشاورات مع مسؤولي الصحة العامة، قرر منظمو المؤتمر أن "على وفود الولاية ألا يخططوا للسفر إلى ميلووكي وأن يخططوا للمشاركة في المؤتمر الرسمي عن بعد".

وقال رئيس اللجنة الوطنية للحزب الديموقراطي توم بيريز إن "القيادة تعني القدرة على التكيّف مع أي وضع".

وأضاف "بعكس الرئيس الحالي، فإن جو بايدن والديموقراطيين ملتزمين الحفاظ على صحة وسلامة الشعب الأميركي".

وأكد المنظمون تطوير عملية تضمن أن تتمكن جميع الوفود من التصويت عن بعد خلال أعمال المؤتمر.

ولخفض المخاطر على الصحة العامة، سيتم إلغاء حفلات وتجمعات حزبية بحضور شخصي، ويعمل مسؤولو الحزب الديموقراطي على وضع طرق جديدة لتنظيم الناخبين والتفاعل معهم على الانترنت.

وغاب بايدن بشكل كبير عن المهرجانات الانتخابية ولزم منزله في ديلاوير منذ منتصف آذار/مارس بسبب الوباء، رغم أنه بدأ المشاركة في فعاليات محدودة. وسيلتقي بعائلات في بنسلفانيا الخميس لمناقشة الرعاية الصحية.

وعاد ترامب إلى عقد مهرجانات كبيرة ومباشرة في عطلة الاسبوع الماضي، حتى في ولايات سجلت ارتفاعا في عدد الإصابات بالفيروس.

وكان الجمهوريون قد خططوا لعقد مؤتمرهم في ولاية كارولاينا الشمالية. لكن بعد رفض حاكم الولاية ضمان عقد مؤتمر كبير بحضور شخصي وسط أزمة الفيروس، غيّر ترامب مكان عقد فعاليات رئيسية منها خطاب قبوله ترشيح الحزب له، في جاكسونفيل بولاية فلوريدا.

وتشهد فلوريدا حاليا موجة إصابات جديدة، والثلاثاء سجلت 5508 حالة إضافية وحذر حاكمها رون ديسانتيس من "انفجار حقيقي" في الحالات الجديدة وخصوصا بين الأشخاص الأصغر سنا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.