تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا يحصد أرواح أكثر من 517 ألف شخص حول العالم وأمريكا الأكثر تضررا

حملة فحوصات في مركز صحي بولاية فلوريدا في 25 يونيو/حزيران 2020.
حملة فحوصات في مركز صحي بولاية فلوريدا في 25 يونيو/حزيران 2020. © أ ف ب

تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 517 ألفا و416 شخصا حول العالم منذ ظهور الوباء في ديسمبر/كانون الأول بالصين القارية، وفق تعداد لوكالة الأنباء الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية. وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررا من حيث عدد الوفيات والإصابات، تليها البرازيل ثم المملكة المتحدة فإيطاليا وفرنسا.

إعلان

أودى فيروس كورونا المستجد بحياة 517 ألفا و416 شخصا حول العالم منذ ديسمبر/كانون الأول، وفق تعداد لوكالة الأنباء الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية حتى الساعة 19,00 ت غ الخميس.

وسُجلت رسميا إصابة أكثر من عشرة ملايين و769 ألفا و890 شخصا في 196 بلدا ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه بالصين، تعافى منهم خمسة ملايين و454 ألفا ومئة شخص على الأقل.

 ولا تعكس هذه الأرقام إلا جزءا من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إن دولا عدة لا تجري فحوصا إلا للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبع مخالطي المصابين، ويملك عدد من الدول الفقيرة إمكانات فحص محدودة.

ومنذ التعداد الذي أجري الأربعاء الساعة 19,00 ت غ، أحصيت 4735 وفاة و193 ألفا و254 إصابة إضافية في العالم.

البرازيل وبريطانيا بعد الولايات المتحدة...

وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررا من حيث عدد الوفيات والإصابات، فقد سُجلت نحو 53,069 إصابة جديدة بالفيروس خلال 24 ساعة، وهو رقم قياسي منذ بداية الوباء، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز الخميس الساعة 20,30 بالتوقيت المحلي.

وبذلك، يرتفع إجمالي الإصابات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة إلى أكثر من 2,7 مليون. وسجلت البلاد أيضا 649 وفاة في 24 ساعة، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 128,677.

بعد الولايات المتحدة، الدول الأكثر تضررا بالوباء هي البرازيل حيث سجلت 60 ألفا و632 وفاة من أصل مليون و448 ألفا و753 إصابة، تليها المملكة المتحدة بتسجيلها 43906 وفيات من أصل 313483 إصابة، ثم إيطاليا مع 34 ألفا و818 وفاة (240 ألفا و961 إصابة)، وفرنسا مع 29 ألفا و875 وفاة (202785 إصابة).

بلجيكا سجلت أكبر عدد من الوفيات قياسا بعدد السكان

وبلجيكا هي البلد الذي سجل أكبر عدد من الوفيات قياسا بعدد السكان مع 84 وفاة لكل مئة ألف شخص، تليها المملكة المتحدة (65 وفاة)، وإسبانيا (61 وفاة)، وايطاليا (58 وفاة) والسويد (54 وفاة).

وأعلنت الصين (بدون احتساب ماكاو وهونغ كونغ) رسميا تسجيل 4634 وفاة (لا وفيات جديدة) من أصل 83 ألفا و537 إصابة (3 إصابات جديدة بين الأربعاء والخميس) تعافى منها 78 ألفا و487 شخصا.

أما أوروبا، فقد أحصت الخميس حتى الساعة 19,00 ت غ، 197 ألفا و991 وفاة من أصل مليونين و709 آلاف و250 إصابة.

وفي أمريكا اللاتينية والكاريبي سجلت 119 ألفا و171 وفاة (مليونان و665 ألفا ومئة إصابة)، وآسيا 35 ألفا و804 وفيات (مليون و363 ألفا و670 إصابة) والشرق الأوسط 16 ألفا و801 وفاة (782 ألفا و654 إصابة) وإفريقيا عشرة آلاف و414 وفاة (421 ألفا و862 إصابة) وأوقيانيا 133 وفاة (9519 إصابة).

فرانس24/ أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.