تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غارات إسرائيلية على غزة ردّاً على قصف صاروخي من القطاع

3 دقائق
إعلان

القدس (أ ف ب)

شنّ الطيران الحربي الإسرائيلي مساء الأحد غارات على مواقع لحماس في قطاع غزة وذلك بعيد إطلاق ثلاثة صواريخ من القطاع الذي تسيطر عليه الحركة الفلسطينية باتجاه الأراضي الإسرائيلية، بحسب ما أعلن الجيش الإسرائيلي ومصدر أمني فلسطيني.

وقال الجيش في بيان إنّ طائراته أغارت على "منشآت حيوية تحت أرضية تابعة لمنظمة حماس الإرهابية"، مشيراً إلى أنّ هذه الغارات أتت ردّاً على القصف الصاروخي الذي استهدف في وقت سابق الأحد جنوب الدولة العبرية انطلاقاً من القطاع.

وأضاف البيان أنّه "في وقت سابق من مساء الأحد أطلقت ثلاثة صواريخ من قطاع غزة على إسرائيل".

وتابع "ردّاً على ذلك، شنّت مروحيات قتالية ومقاتلات حربية ضربات على أهداف إرهابية لحماس".

ولم يعلن أي من الطرفين الإسرائيلي أو الفلسطيني عن أي إصابات جراء القصف الصاروخي أو الغارات الجوية.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن في بادئ الأمر أنّ ثلاثة صواريخ أطلقت من القطاع على إسرائيل من دون أن يشير إلى مكان سقوطها.

وقال الجيش في رسالة موجزة عبر تطبيق واتس آب إنّ أول "صاروخين أطلقا من قطاع غزة باتّجاه أراضي إسرائيل".

ولاحقاً قال الجيش إنّ منظومة القبّة الحديد الدفاعية اعترضت الصاروخ الثالث.

ودوّت صافرات الإنذار في جنوب إسرائيل، لكنّ وسائل إعلام محلية قالت إنّ منظومة القبة الحديد لم تعمل، في إشارة إلى أن الصاروخين الأوّلين لم يطلقا باتّجاه مناطق مأهولة.

ولم تتبنّ أي جهة عملية إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

وكانت حركة حماس التي تسيطر على القطاع حذّرت في نهاية حزيران/يونيو من أنّ خطة إسرائيل لضمّ أجزاء من الضفّة الغربية المحتلة ترقى إلى "إعلان حرب".

وفي اليوم التالي أطلق صاروخان من قطاع غزة على الدولة العبرية، وردت إسرائيل عبر شنّ هجوم على مبان تابعة لحماس في القطاع الفلسطيني المحاصر.

وفي الأول من تموز/يوليو، أطلقت حركة حماس صواريخ في اتجاه البحر في تحذير لإسرائيل بعدم المضي قدماً في خطة الضمّ، على ما أفادت مصادر في الحركة الإسلامية وكالة فرانس برس.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.