تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: وكالة الأمن الإلكتروني ستمنح مشغلي هواوي تراخيص محدودة لشبكة الجيل الخامس

شعار هواوي في ريدينغ في المملكة المتحدة.
شعار هواوي في ريدينغ في المملكة المتحدة. © أ ف ب/أرشيف
1 دقائق

ذكرت وكالة الأمن الإلكتروني الفرنسية أن مشغلي تقنيات هواوي في البلاد الذين يطورون شبكات الجيل الخامس من شبكات الهاتف المحمول سيحصلون على تصاريح محدودة مدتها بين ثلاث وثماني سنوات فقط. وقال رئيس الهيئة إن فرنسا لم تحظر هواوي تماما من سوق شبكات الجيل الخامس لكنه دعا المشغلين الذين لا يستخدمون تقنيات العملاق الصيني إلى عدم تغيير موقفهم في هذا الصدد.

إعلان

أفاد رئيس وكالة الأمن الإلكتروني الوطنية الفرنسية غيوم بوبار في تصريحات لصحيفة "ليزيكو" الأحد، على وقع الجدل بشأن انخراط هواوي في عملية تطوير الشبكة في فرنسا، أن مجموعة هواوي الصينية لم تُحظر تماما من سوق شبكة الجيل الخامس للإنترنت في بلاده، لكن مشغليها في فرنسا لن يحصلوا إلا على تراخيص محدودة.

وكانت عدة دول غربية قد منعت الشركة من المشاركة في تطوير شبكاتها من الجيل الخامس من الإنترنت فائقة السرعة إثر مخاوف أمنية.

وقال بوبار "ندعو المشغلين الذين لا يستخدمون هواوي إلى عدم تغيير موقفهم... وأما بالنسبة لمن يستخدمونها أساسا، فنصدر تصاريح مدتها ما بين ثلاث وثماني سنوات".

وويرجح أن تحد هذه القيود من قدرة هواوي على الوصول إلى شبكة الجيل الخامس من الإنترنت في فرنسا.

ويذكر أن هواوي استثمرت مليارات الدولارات في هذه التكنولوجيا، متنافسة على وجه الخصوص مع شركتي إريكسون السويدية ونوكيا الفنلندية.

لكن الولايات المتحدة وبريطانيا وغيرهما من الدول اعتبرت أن هواوي تشكل خطرا أمنيا لأسباب عدة بينها أن مؤسسها رين تشنغفاي كان مهندسا في جيش التحرير الشعبي.

وأكدت هواوي بدورها أنها ستنسحب من أي شراكات مع دول معادية لأنشطتها وستلتفت للعمل مع الدول التي ترحب بها.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.