تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيسة بوليفيا والرجل الثاني في النظام الفنزويلي يصابان بفيروس كورونا

جانين آنيز الرئيسة الانتقالية لبوليفيا
جانين آنيز الرئيسة الانتقالية لبوليفيا أ ف ب
2 دقائق

أعلنت الرئيسة المؤقتة لبوليفيا جانين آنييز الخميس عبر تغريدة على تويتر إصابتها بفيروس كورونا، مشيرة إلى أنها ستفرض على نفسها حجرا صحيا. كما قالت آنييز، ثاني رئيس دولة يصاب بالفيروس في أمريكا اللاتينية بعد نظيرها البرازيلي جايير بولسونارو، إن نتيجة فحص العديد من وزراء بلادها حول الإصابة بالوباء كانت إيجابية. وفي فنزويلا، أصيب الرجل الثاني في النظام بالفيروس ديوسدادو كابيلو الذي أعلن أنه وضعه نفسه في العزل.

إعلان

أصيبت الرئيسة البوليفية المؤقتة جانين آنييز بفيروس كورونا، وفق ما أعلنته الخميس، مطمئنة في الوقت نفسه مواطنيها بأنها بخير وأنها ستواصل عملها وستفرض حجرا صحّيا على نفسها.

وأوضحت آنييز في تغريدة على تويتر "أنا مصابة بكوفيد-19. أنا بخير وأعمل من العزل. سويا سنمضي قدما". وأضافت القيادية اليمينية (53 عاما) في تسجيل فيديو بثته على حسابها في تويتر "سأكون في الحجر الصحي لمدة 14 يوما ثم سأخضع لفحص آخر. أشعر بأنني على ما يرام".

وآنييز هي ثاني رئيس دولة في أمريكا اللاتينية تنتقل إليه عدوى كوفيد-19 بعد نظيرها البرازيلي جايير بولسونارو الذي أعلن الثلاثاء إصابته بالفيروس.

وفي بوليفيا، أعلن ثلاثة من أعضاء حكومة آنييز، بمن فيهم وزيرا شؤون الرئاسة يريكو نونييز والصحة إيدي روكا، في الأيام الأخيرة أنهم أصيبوا بالفيروس.

وقالت الرئيسة المؤقته التي خلفت اليساري إيفو موراليس بعد استقالته في تشرين الثاني/نوفمبر 2019 "بما أنه في الأسبوع الماضي أتت نتيجة فحص العديد منهم (الوزراء) إيجابية، فقد خضعت للفحص وأتت النتيجة إيجابية أيضا".

وبوليفيا، البالغ عدد سكانها 11 مليون نسمة، سجلت حتى اليوم ما مجموعه 42,984 ألف مصاب بالفيروس توفي منهم 1577 شخصا.

الرجل الثاني في النظام الفنزويلي مصاب بفيروس كورونا

وفي فنزويلا، أعلن الرجل الثاني في النظام ديوسدادو كابيلو الخميس أنه مصاب بفيروس كورونا، مشيرا إلى أنه وضع نفسه في الحجر الصحي.

وفي تغريدة على تويتر قال كابيلو، رئيس الجمعية الوطنية التأسيسية التي يهيمن عليها بالكامل النظام التشافي، "أود أن أبلغكم أنه بعد ظهور الأعراض ذات الصلة علي، خضعت لفحص كوفيد-19 وأتت النتيجة إيجابية، وبناء عليه وضعت نفسي في العزل التزاما بالتوصيات".

وكان كابيلو، الذي يشغل منصب نائب رئيس الحزب الرئاسي، قد قطع برنامجه الأسبوعي الأربعاء، مشيرا إلى أنه يعاني من "حساسية شديدة". والخميس قال الرئيس نيكولاس مادورو في خطاب عبر التلفزيون الحكومي بعد أن قرأ تغريدة كابيلو "كل تضامني معه (...). هو يستريح، هو بخير".

كما أعلن مادورو أن شخصية أخرى مهمة في النظام، هو حاكم ولاية زوليا (غرب) عمر برييتو، مصاب بدوره بفيروس كورونا المستجد. وتقع ولاية زوليا على الحدود مع كولومبيا وفيها أكبر بؤرة لكوفيد-19 في فنزويلا.

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.