تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطة الفلسطينية تفرض حظر تجول ليليا وخلال عطلة نهاية الاسبوع بسبب فيروس كورونا (رسمي)

فلسطيني يضع كمامة واقية أثناء مغادرته الحرم الإبراهيمي بعد أداء صلاة الجمعة في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة في 26 حزيراني/يونيو 2020
فلسطيني يضع كمامة واقية أثناء مغادرته الحرم الإبراهيمي بعد أداء صلاة الجمعة في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة في 26 حزيراني/يونيو 2020 حازم بدر ا ف ب
2 دقائق
إعلان

رام الله (الاراضي الفلسطينية) (أ ف ب)

أعلنت السلطة الفلسطينية الأحد فرض حظر تجول ليلي وخلال عطلة نهاية الاسبوع يستمر أسبوعين بهدف مكافحة فيروس كورونا المستجد بعد ارتفاع عدد الإصابات به.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية ابراهيم ملحم في مؤتمر صحافي إن الحكومة قررت "منع الحركة يوميا من الثامنة مساء حتى السادسة صباحا في جميع محافظات الوطن لمدة أسبوعين"، على أن يسري القرار أيضا من مساء الخميس حتى صباح الاحد.

واوضح ملحم أن سبب اتخاذ السلطة الفلسطينية هذه الاجراءات يعود الى "عدم الالتزام التام من بعض الفئات"، لافتا الى ان عدد الاصابات وصل الى 5793 منها 4142 في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة فقط.

واضاف "كان عدم الالتزام التام بالتدابير الاحترازية من بعض الفئات سببا في انتشار الوباء ما يفرض علينا بعض الاجراءات والحد من الحركة وفرض مزيد من التشدد ومتابعة ومحاسبة من يحاول افشال الجهود الوطنية في منع تفشي الوباء".

وسجلت حتى الان في الاراضي الفلسطينية 6 الاف و158 اصابة بينها 33 وفاة، فيما سجلت في قطاع غزة 72 اصابة ووفاة واحدة.

واورد المتحدث ان "التطور الجديد هو انتشار المرض في عدد من المخيمات الفلسطينية وهو ما جعلنا بالتعاون مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (اونروا) نضع خطة طوارىء خاصة تراعي الاكتظاظ السكاني مع تحمل الوكالة مسؤولياتها تجاه اللاجئين".

وسجلت اصابات جديدة في عدد من المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية معظمها في مخيم الجلزون (16 الف نسمة) القريب من رام الله حيث فاق عدد الاصابات 100 حالة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.