تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هل تتجه فرنسا نحو فرض الكمامات الواقية بالأماكن العامة لتفادي موجة ثانية من فيروس كورونا؟

هل ستفرض الحكومة الكمامات الواقية لمنع عودة انتشار فيروس كورونا؟
هل ستفرض الحكومة الكمامات الواقية لمنع عودة انتشار فيروس كورونا؟ © أ ف ب وانغ زهاو أرشيف

لم يستبعد رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس أثناء زيارته إلى غويانا الفرنسية الأحد فرض ارتداء الكمامات الواقية بشكل إجباري على الفرنسيين في الأماكن العامة والمغلقة، وذلك تفاديا لانتشار فيروس كورونا من جديد.

إعلان

هل سيتم في فرنسا فرض ارتداء الكمامات الواقية في الأماكن المغلقة كالمقاهي والمطاعم والأماكن العامة الأخرى لمنع انتشار فيروس كورونا من جديد أو ما يسمى بالموجة الثانية، كما يطالب بعض الأطباء؟

الفكرة كثر تداولها في الأوساط السياسية والطبية الفرنسية، خاصة لدى رئيس الوزراء الجديد جان كاستكس الذي أشار الأحد الماضي خلال الزيارة التي قام بها رفقة وزير الصحة أولفييه فران إلى جزيرة "غويانا" إلى إمكانية فرض الكمامات الواقية للحيلولة دون تسجيل إصابات جديدة وموجة ثانية من فيروس كورونا المستجد.

وقال كاستكس إن "فكرة فرض ارتداء الكمامات الواقية في الأماكن المغلقة هي حاليا قيد الدراسة".   

للمزيد: فرنسا: وفاة سائق حافلة طلب من ركاب وضع كمامات فأوسعوه ضربا

وجاء تصريح جان كاستكس عقب المقال الذي نشره عدد من الأطباء الفرنسيين في الصحافة، إذ دقوا ناقوس الخطر تحذيرا من احتمال عودة انتشار فيروس كوفيد-19 في بعض الأماكن.

وكتب هؤلاء الأطباء أن "ثمة إشارات خفيفة يجب أن تنبهنا لوجود إمكانية عودة انتشار الفيروس من جديد".

وأضافوا " من المؤسف جدا ألا نلجأ إلى استخدام إمكانيات سهلة ومتوفرة لدى الجميع، مثل ارتداء الكمامات الواقية في كل الأماكن العامة والمغلقة واحترام مسافة التباعد الاجتماعي وغسل الأيدي".

ارتداء الكمامة الواقية ليس إجباريا في مراكز التسوق

ويذكر أن ارتداء الكمامة الواقية لغاية الآن إجباري فقط في قطاع المواصلات مثل القطارات والمترو والحافلات وسيارات الأجرة وليس في أماكن التسوق والمحلات التجارية. لكن أصحاب هذه المحلات بإمكانهم أن يفرضوا على الزبائن ارتداءالكمامات الواقية عند الدخول إلى محلاتهم.

هذا، وأثارت الصور التي أظهرت مشاركة أكثر من 5 آلاف شخص في حفل موسيقي بمدينة نيس الساحلية جنوب فرنسا، الأسبوع الماضي استياء وهرع الأطباء والمسؤولين في قطاع الصحة.

وعبروا عن مخاوفهم من أن يؤدي هذا الحفل إلى ظهور إصابات جديدة بفيروس كورونا في المدينة.

وهذا ما جعل عمدة المدينة كريستيان أستروزي يتخذ قرارا يقضي بارتداء الكمامات الواقية خلال الحفلات أو أي تظاهرة أخرى، داعيا في الوقت نفسه إلى "التوفيق بين ضرورة احترام الإرشادات الصحية من جهة والقيام بكل ما يمكن من أجل إنعاش اقتصاد المدينة" من جهة أخرى.

فرانس24

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.