تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كنائس اليونان تدق أجراسها بالتزامن مع إقامة أول صلاة جمعة في آيا صوفيا

كنيسة أرثوذكسية يونانية مبنية على حافة فوهة بركان في جزيرة سانتوريني، 15 مارس/آذار 2012.
كنيسة أرثوذكسية يونانية مبنية على حافة فوهة بركان في جزيرة سانتوريني، 15 مارس/آذار 2012. © رويترز
1 دقائق

ردا على إقامة صلاة الجمعة للمرة الأولى منذ تسعة عقود، دقت كنائس اليونان أجراس كنائسها. وكانت اليونان قد استقبلت قرار تحويل آيا صوفيا لمسجد بانتقادات حادة تسلط الضوء على العلاقات المتوترة في العادة بين أثينا وأنقرة. ووصف رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس تحويل آيا صوفيا لمسجد بأنه "إهانة لحضارة القرن الحادي والعشرين".

إعلان

بالتزامن مع إقامة صلاة الجمعة للمرة الأولى منذ تسعة عقود في آيا صوفيا في تركيا، دقت الكنائس في أنحاء اليونان أجراسها اعتراضا على  تحويل البناء الأثري إلى مسجد.

وانضم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لحشود ضخمة في آيا صوفيا في إسطنبول اليوم الجمعة محققا طموحه بعودة الصلاة للموقع التاريخي الذي يعتبره اليونانيون في المقابل مركزا لعقيدتهم الأرثوذكسية.

واستقبلت اليونان قرار تحويل آيا صوفيا لمسجد بانتقادات حادة تسلط الضوء على العلاقات المتوترة في العادة بين أثينا وأنقرة.

"إهانة لحضارة القرن الحادي والعشرين"

ووصف رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، خلال رسالة بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لاستعادة الديمقراطية في البلاد، تركيا بأنها "مثيرة للمشكلات" كما وصف تحويل آيا صوفيا لمسجد بأنه "إهانة لحضارة القرن الحادي والعشرين".

وقال ميتسوتاكيس "ما يتكشف اليوم في القسطنطينية ليس إظهارا للقوة بل دليل على الضعف" في إشارة لاسم إسطنبول القديم الذي يستخدمه اليونانيون.

ودقت أجراس الكنائس في كل أنحاء اليونان من كريت وحتى الجزر اليونانية الصغيرة التي تقع قبالة الساحل التركي مباشرة ونُكست الأعلام في بعض المناطق أيضا.

 

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.