تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي للمحترفين: فتح تحقيق بحق لو وليامس لزيارته ناد للتعري

2 دقائق
إعلان

اورلاندو (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

أفادت وسائل إعلام أميركية السبت بأن رابطة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين فتحت تحقيقا بحق لاعب لوس أنجليس كليبيرز لو وليامس، على خلفية مزاعم زيارته لنادي تعر بعد أن ترك مجمع "وورلد ديزني" المغلق من أجل حضور جنازة.

ومُنِحَ اللاعب البالغ 33 عاما الإذن لمغادرة المنتجع المغلق في أورلاندو حيث تعسكر الفرق استعدادا لاستئناف الموسم في 30 الشهر الحالي بعد أن توقف منذ آذار/مارس بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك من أجل حضور جنازة والد أحد أصدقائه وفقا لشبكة "إي أس بي أن" الرياضية.

وتحدثت وسائل إعلام محلية عن نشر صور لوليامس في نادي "ماجيك سيتي" للتعري في أتلانتا مساء الخميس وهو يحتسي مشروبا، مع كمامة على وجهه تحمل شعار "أن بي أيه".

وحذفت لاحقا الصورة التي تم نشرها على حساب مغني الراب جاك هارلو على انستاغرام.

وأفادت "إي أس بي أن" أن وليامس أخبر رابطة الدوري بأنه حضر عشاء هناك بعد الجنازة، فيما غرد اللاعب نفسه في حسابه على تويتر قائلا السبت "اسألوا أيا من زملائي في الفريق ما هو مطعمي المفضل في أتلانتا. لا أحد يحتفل. هدئوا أعصابكم".

وتحاول رابطة الدوري تحديد أي مكان آخر ذهب اليه وليامس من أجل تحديد طول فترة حجره الصحي.

وبعد عودته الآن الى مجمع "وورلد ديزني"، سيمضي وليامس أربعة أيام في العزل، مع اخضاعه يوميا لفحص "كوفيد-19"، وهو يواجه احتمال تمديد فترة الحجر استنادا الى نصيحة الخبراء الطبيين.

وبدا مدرب كليبيرز دوك ريفرز منزعجا تماما من تصرف وليامس بحسب ما ظهر عليه قبيل مباراة ودية تحضيرية ضد واشنطن ويزاردز السبت (105-100 لصالح كليبيرز)، قائلا "لا أستطيع التحدث الكثير عن رحلته. لم أكن معه. من الواضح أن تلك (الصور) خرجت وهذا شيء لا نحب رؤيته ولا يعجبنا".

وغادر لاعبان آخران من الفريق هذا الأسبوع، هما مونتريزل هاريل وباتريك بيفيرلي، بسبب حالة طارئة في العائلة، ولم يعودوا حتى السبت.

ومن المرجح أن يؤثر هذان الغيابان والعزل الذي فرض على وليامس، على تحضيرات الفريق الذي يستهل عودة الدوري الخميس ضد الجار اللدود لوس أنجليس ليكرز ونجمه ليبرون جيمس.

وتقام المباريات من دون جمهور، وبموجب إجراءات صحية تشمل إخضاع الجميع لفحوص دورية لكشف "كوفيد-19"، على ان تقيم كل الفرق في المجمع الذي بات يصطلح على تسميته "الفقاعة".

ويشارك في استئناف الدوري 22 فريقا من أصل 30 في البطولة، تتنافس على المراكز الـ16 المؤهلة الى الأدوار الإقصائية "بلاي اوف" التي تنطلق في 17 اب/اغسطس.

وسيخوض كل فريق ثماني مباريات مخصصة للتصنيف النهائي، على ان ينتقل بعد ذلك 16 فريقا تحتل المراكز الثمانية الأولى في كل من المنطقتين الشرقية والغربية، لخوض منافسات "بلاي أوف".

وستقيم الرابطة مباريات فاصلة في حال الحاجة الى ذلك لتحديد المراكز.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.