السعودية: الملك سلمان يغادر المستشفى بعد أسبوع من خضوعه لعملية استئصال المرارة

العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز. الرياض في 21 يوليو/تموز 2020.
العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز. الرياض في 21 يوليو/تموز 2020. © رويترز.

خرج العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الخميس من المستشفى في الرياض بعد أسبوع من خضوعه لعملية ناجحة لاستئصال المرارة، وفق ما أعلن الديوان الملكي في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية. والجمعة، هنأ الملك سلمان المسلمين بمناسبة حلول عيد الأضحى الذي يحتفل به وسط تفشي فيروس كورونا.

إعلان

غادر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز المستشفى في الرياض بعد أسبوع من خضوعه لاستئصال المرارة، حسبما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي مساء الخميس نشرته وكالة الأنباء الحكومية.

وجاء في البيان "خادم الحرمين الشريفين يغادر المستشفى بعد أن من الله جل جلاله عليه بالصحة والعافية".

ونشر العاهل السعودي تغريدة على تويتر في وقت مبكر الجمعة هنأ فيها الجميع بعيد الأضحى المبارك، ورد فيها "أهنئ الجميع بعيد الأضحى المبارك أعاده الله علينا وعليكم بالخير والبركة والصحة العافية". 

وقال الملك سلمان "نسأله تبارك وتعالى أن يتقبل من الحجاج حجهم ومن المسلمين طاعتهم وأن يرفع عن بلادنا والعالم وباء جائحة كورونا بفضله ورحمته وكل عام وأنتم بخير".

كما نشرت مواقع حكومية رسمية صورا وتسجيل فيديو للملك (84 عاما) وهو يغادر مستشفى الملك فيصل التخصصي متكئا على عصاه وإلى جانبه مسؤولون بينهم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وقبل أسبوع، خضع الملك للعملية الجراحية بالمنظار، بعد ثلاثة أيام من نقله إلى المستشفى لإجراء فحوص بسبب التهاب في المرارة. وعشية إجراء العملية، ترأس الملك اجتماعا حكوميا من المستشفى.

ونادرا ما تنشر المملكة بيانات تتعلق بصحة الملك الذي يقود البلاد منذ 2015.

ومنذ تسلمه الحكم بعد وفاة أخيه الملك عبد الله بن عبد العزيز، أطلقت المملكة سلسلة إصلاحات اقتصادية طموحة لتنويع اقتصادها المعتمد على النفط، إضافة إلى منح مزيد من الحقوق للنساء.

وفتح الملك سلمان باب السلطة أمام جيل شاب من أسرة آل سعود لتولي الحكم، فأقدم على تغيير هام في الخلافة مع سطوع نجم ابنه محمد الذي عينه وزيرا للدفاع في 2015 عندما كان يبلغ 30 عاما، ولاحقا في منصب ولي العهد.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم