تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليمن: الحوثيون يفرجون عن ستة من أبناء الطائفة البهائية سجنوا لسنوات

الحوثيون في اليمن. صنعاء في 6 يوليو/تموز 2020.
الحوثيون في اليمن. صنعاء في 6 يوليو/تموز 2020. © رويترز.
4 دقائق

أعلنت الطائفة البهائية الخميس الإفراج عن ستة بهائيين يمنيين، كان الحوثيون قد احتجزوهم لسنوات على خلفية معتقداتهم الدينية. وأشارت الطائفة إلى أن هؤلاء الستة ما زالوا يسعون لاستعادة أصولهم المصادرة، ويطالبون بإسقاط كافة الملاحقات ضدهم. 

إعلان

أطلق الحوثيون في اليمن الخميس سراح ستة بهائيين مسجونين منذ سنوات وكان وضعهم يثير قلقا في الخارج، حسب ما أعلنت الطائفة البهائية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني. 

وأفرج عن حامد بن حيدرة المحتجز منذ 2013 والذي كان قد حكم عليه بالإعدام، مع خمسة بهائيين آخرين، في العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون.

وقالت الطائفة البهائية إن هؤلاء الستة ما زالوا يسعون لاستعادة أصولهم المصادرة، ويطالبون بإسقاط كافة الملاحقات ضدهم. 

كما قالت ممثلة الجامعة البهائية في الأمم المتحدة بجنيف ديان علائي إن "البهائيين يجب أن يتمكنوا، على غرار جميع اليمنيين، من ممارسة إيمانهم بكل أمان وحرية، وفقا للمبادئ العالمية لحرية العبادة والمعتقد". وتابعت علائي "هذا غير ممكن إلا إذا أسقطت التهم". 

وكان الجناح السياسي للحوثيين قد أعلن في أواخر مارس/آذار عزمه إطلاق سراح جميع السجناء البهائيين، إعلان لم تتبعه إجراءات واقعية ملموسة على الفور.

وسبق أن دعت الولايات المتحدة الحوثيين في فبراير/شباط الماضي إلى إسقاط التهم الموجهة ضد أتباع من الطائفة البهائية. وفي حينه، قال السفير الأمريكي "نحثهم على إسقاط هذه الادعاءات والإفراج عن المعتقلين بشكل تعسفي واحترام الحرية الدينية للجميع".

وتأسست البهائية في القرن التاسع عشر على يد الإيراني بهاء الله الذي يعتبره أتباعه نبيا. ويؤمن البهائيون بوحدانية الخالق، ووحدة البشر وتطوير الخصال الروحية وتكامل العبادة والخدمة، والمساواة بين الجنسين، وتناغم الدين والعلم، وذلك بحسب الموقع الالكتروني للجامعة البهائية حول العالم.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.