تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي: تورونتو يتفوق على ليكرز ووارن يمنح انديانا 53 نقطة

4 دقائق
إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

ثبت تورونتو رابتورز حامل لقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، تفوقه على لوس أنجليس ليكرز، أحد أبرز المرشحين لانتزاعه منه، بتغلبه عليه السبت للمرة الثانية، في ثاني مواجهة بينهما هذا الموسم.

وشهدت مباريات الأمس تسجيل لاعب انديانا بايسرز تي جاي وارن، 53 نقطة هي الأعلى له في مسيرته، قاد من خلالها فريقه للفوز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز بنتيجة 127-121.

في المباراة الأولى، قاد كايل لاوري فريقه للتغلب بنتيجة 107-92 على فريق مدينة لوس أنجليس الباحث عن استعادة موقعه بين كبار دوري الـ"ان بي ايه"، بعد غيابه في 2018-2019 عن الأدوار الإقصائية "بلاي أوف".

وأنهى لاوري اللقاء مع 33 نقطة و14 متابعة، بنقطة أقل من مجموع ما سجله نجما ليكرز ليبرون جيمس (20 نقطة و10 متابعات) وأنطوني ديفيس (14 نقطة)، في المباراة التي أقيمت خلف أبواب موصدة في مجمع ديزني وورلد بمدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا، في ثالث أيام الدوري المستأنف بعد تعليقه بسبب فيروس كورونا المستجد.

وقال لاوري "في مواجهة بعض اللاعبين الرائعين، دخلنا المباراة برغبة اللعب جيدا، وقدمنا أداء جيدا".

وكانت هذه المباراة الأبرز في اليوم الثالث من استئناف منافسات الدوري، بعد تعليقها في آذار/مارس الماضي بسبب "كوفيد-19"، قبل استكمالها هذا الأسبوع وفق صيغة معدلة في "فقاعة" أورلاندو، وبمشاركة 22 فريقا من أصل 30 هي عدد فرق الـ"ان بي ايه".

وحقق تورونتو فوزه الثاني على ليكرز في ثاني موعد بينهما هذا الموسم، بعد تغلبه عليه بنتيجة 113-104 في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وأقر جيمس بفرض تورونتو سطوته في مباراة الأمس، معتبرا ان على فريقه "الارتقاء والقضاء عليهم" في أي مواجهة مقبلة محتملة.

وأضاف "عندما تنفِّذ محاولات، تُضعِف الدفاع، وهذا ما لم نقم به".

ونوه مدرب ليكرز فرانك فوغل بالصلابة الدفاعية لتورونتو، والتي أبقى من خلالها لوس أنجليس ما دون عتبة 100 نقطة للمرة الأولى في مبارياته السبع الأخيرة، بما فيها مباراة السبت التي بدأها تورونتو مباراة بقوة، وتقدم بنتيجة 13-صفر مع انطلاق الربع الأول.

واحتاج ليكرز الى 4:51 دقائق لتسجيل محاولته الأولى، وهي أطول فترة دون نقاط هذا الموسم.

وعاد ليكرز تدريجيا وعادل الأرقام في الربع الثاني، وتقدم بفارق ست نقاط في مطلع الثالث. لكن هذا الفارق كان الأكبر الذي تمكن لوس أنجليس من تحقيقه طوال المباراة، اذ عاد الفريق الكندي لفرض أفضليته في الربع الأخير الذي أمضى جيمس جزءا منه على مقاعد البدلاء.

ووسع تورونتو الفارق الى 16 نقطة في الدقائق الأخيرة.

وجمعت المباراة بين فريقين يعدان من أبرز المرشحين للمنافسة على اللقب. فليكرز يتصدر ترتيب المنطقة الغربية برصيد 50 فوزا من 65 مباراة، بينما يحتل تورونتو، مع 47 فوزا و18 خسارة، المركز الثاني في الشرقية خلف ميلووكي باكس، صاحب أفضل سجل في الدوري لموسم 2019-2020.

وكان لاوري الأفضل مع 33 نقطة و14 متابعة وست تمريرات حاسمة، بينما أضاف زميله أو جي انطوني 23 نقطة، والكاميروني باسكال سياكام 15 نقطة وتسع متابعات لصالح تورونتو.

في المقابل، كان جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، الأبرز في ليكرز مع 20 نقطة وعشر متابعات وخمس تمريرات، بينما أضاف كايل كوزما 16 نقطة، وديفيس 14 نقطة وست متابعات.

- كليبيرز يعزز ووارن يتألق -

ويخوض رابتورز هذا الموسم في غياب المساهم الأكبر بلقب 2018-2019، لاعبه السابق كواهي لينارد المنتقل الى لوس أنجليس كليبيرز، أحد المنافسين المحتملين أيضا على اللقب.

وحقق كليبيرز السبت فوزا كبيرا على نيو أورليانز بيليكانز بنتيجة 126-103، كان نصيب لينارد منها 24 نقطة.

وعزز كليبيرز مركزه الثاني في المنطقة الغربية، بعدما حقق فوزه الـ45 (مقابل 21 خسارة)، لاسيما بفضل بول جورج الذي أنهى اللقاء مع 28 نقطة، بينما ساهم ريدجي جاكسون بـ15 نقطة مع ثماني متابعات.

وفي حين ضمن كليبيرز تأهله الى الأدوار الاقصائية "بلاي أوف" التي تنطلق في 17 آب/أغسطس، لا يزال بيليكانز من ضمن المنافسين على آخر بطاقتي تأهل (من ثمانٍ) عن المنطقة الغربية، لكنه تراجع الى المركز الثاني عشر بعد تلقيه السبت خسارته الـ38 في 66 مباراة.

وكان أفضل مسجل لبيليكانز الكندي نيكل ألكسندر-ووكر مع 15 نقطة.

وتغلب انديانا بايسرز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 127 - 121، في نتيجة لن تؤثر على بطاقتي الـ"بلاي أوف" المحسومتين لفريقي المنطقة الشرقية.

لكن المباراة طبعها الأداء الكبير الذي قدمه لاعب انديانا تي جاي وارن، بتسجيله 53 نقطة، منها تسع رميات ثلاثية (من أصل 12 محاولة).

وقال اللاعب البالغ من العمر 26 عاما "كان مجهودا اجماليا جيدا من الفريق (...) وأنا قمت بما أقوم به على أفضل وجه: وضع الكرة في السلة".

وتابع اللاعب الذي أنهى الربع الأول مع 19 نقطة من أصل 29 لفريقه "الشعور مذهل (...) هذه بداية رائعة"، في إشارة الى خوض الفريق مباراته الأولى بعد استئناف الموسم.

وطغى أداء وارن على ما قدمه نجم فيلادلفيا الكاميروني جويل إمبييد الذي سجل 41 نقطة و21 متابعة.

الى ذلك، تغلب ميامي هيت على دنفر ناغتس 125-105، بفضل لاعبيه جيمي باتلر وبام أديبايو اللذين سجل كل منهما 22 نقطة.

وضمن ميامي رابع المنطقة الشرقية ودنفر ثالث الغربية، المشاركة أيضا في منافسات الـ"بلاي أوف".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.