تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الصومال: تفجير انتحاري في قاعدة عسكرية بالعاصمة مقدشيو

سيارات الإسعاف أمام موقع التفجير في مقديشو. 08/08/2020
سيارات الإسعاف أمام موقع التفجير في مقديشو. 08/08/2020 © رويترز
2 دقائق

هز انفجار قاعدة عسكرية في العاصمة الصومالية مقديشو تبنته حركة الشباب، وأدى إلى مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص على الأقل وإصابة 14 آخرين. وقد أوضحت حركة الشباب أن التفجير هو عملية انتحارية، فيما أكد ضابط في الجيش أن التفجير تم تنفيذه "بسيارة ملغومة في الأغلب".

إعلان

هز انفجار قوي قاعدة عسكرية في العاصمة الصومالية مقديشو قرب ملعب رياضي السبت، وفق ما أفاد به مسعفون، وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص وإصابة 14 في انفجار أعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عنه.

وأشار عبد الله محمد، وهو ضابط بالجيش برتبة رائد، إلى أن التفجير كان هجوما وأضاف "كان تفجيرا بسيارة ملغومة في الأغلب، إنني الآن أنقل الضحايا".

من جهته، أوضح عبد العزيز أبو مصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب وهو يعلن مسؤوليتها عن التفجير، بأنهم نفذوا عملية "استشهادية" ناجحة على قاعدة عسكرية كبيرة في مقديشو مما كبّد "العدو" العديد من القتلى والمصابين ودمر مركبات عسكرية.

وقالت شاهدة عيان، اسمها حليمة عبد السلام وأم لثلاثة أطفال وتعيش قرب موقع التفجير، إن جنودا فتحوا النار بعد التفجير الذي انبعثت منه أعمدة الدخان إلى السماء. وأضافت "هرعنا للداخل فزعا، وبعدها بوقت قصير تمكنت من رؤية شاحنة عسكرية تقل جنودا تغطيهم الدماء. لا أعلم إن كانوا جميعا قتلى أم مصابين".

فرانس24/رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.