تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة فلاشينغ ميدوز: ديوكوفيتش يبدأ حملته نحو اللقب الرابع بمواجهة دزومهور

ديوكوفيتش خلال دورة خيرية في بلغراد في 13 حزيران/يونيو 2020
ديوكوفيتش خلال دورة خيرية في بلغراد في 13 حزيران/يونيو 2020 اندري ايساكوفيتش ا ف ب/ارشيف
6 دقائق
إعلان

نيويورك (أ ف ب)

يبدأ الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول عالميا، حملته نحو اللقب الرابع في بطولة الولايات المتحدة لكرة المضرب التي تشكل تقليديا رابعة البطولات الكبرى لكنها الثانية هذا الموسم بسبب تداعيات فيروس "كوفيد-19"، بمواجهة البوسني دامير دزومهور بحسب القرعة التي سحبت الخميس في فلاشينغ ميدوز.

وفي ظل غياب غريميه السويسري روجيه فيدرر لتعافيه من جراحة في ركبته، وحامل اللقب الإسباني رافايل نادال بسبب المخاوف من فيروس كورونا المستجد، سيكون ديوكوفيتش المرشح الأوفر حظا لإحراز لقب فلاشينغ ميدوز للمرة الرابعة وتعزيز سجله في الغراند سلام (17 لقبا حتى الآن مقابل 20 لفيدرر و19 لنادال).

ومن المتوقع ألا يواجه ديوكوفيتش صعوبة في اختباره الأول ضد لاعب مصنف 107 عالميا، سبق للصربي أن فاز عليه في المواجهتين اللتين جمعتهما حتى الآن.

وأوقعت القرعة ديوكوفيتش، المتأهل الأربعاء الى نصف نهائي دورة سينسيناتي الألف نقطة للماسترز بعد تحقيقه فوزه الـ21 تواليا هذا الموسم، على مسار الأميركي جون إيسنر (مصنف 21) الذي يمكن أن يسبب المتاعب للصربي بإرسالاته الساحقة.

وتقام البطولة الأميركية التي ستكون الثانية الكبرى هذا الموسم عوضا عن الرابعة بعد إلغاء ويمبلدون الإنكليزية (الثالثة تقليديا) وإرجاء رولان غاروس (الثانية تقليديا لكنها ستقام الآن بين 27 أيلول/سبتمبر و11 تشرين الأول/أكتوبر)، في "فقاعة" صحية بغياب الجمهور ووسط قيود صارمة لتجنب أي إصابات بفيروس "كوفيد-19".

وفي ظل هذه الظروف والقيود، أجريت قرعة البطولة التي تنطلق الإثنين، خلف أبواب موصدة من دون أن تنقل حتى مباشرة على الهواء، ونشرت وحسب على مواقع البطولة ورابطتي المحترفين والمحترفات.

وتبرز في الدور الأول عند الرجال مواجهتين بين الألماني ألكسندر زفيريف السابع والجنوب إفريقي كيفن أندرسون الذي وصل الى المركز الخامس لكنه يقبع الآن في المركز 124، والبريطاني أندي موراي، بطل 2012 والعائد الى الملاعب بعد غياب طويل بسبب عمليتين جراحيتين في الورك وكدمة في الحوض، والياباني يوشيهيتو نيشيوكا.

ويواجه موراي احتمال لقاء النمسوي دومينيك تييم الثاني، القادم من مشاركة مخيبة في دورة سينسيناتي حيث خرج عند العقبة الأولى، في الدور ثمن النهائي على أن يكون الاختبار الأول للنمسوي في فلاشينغ ميدوز ضد الإسباني خاومي مونار المصنف 104.

من جهته، يبدأ الروسي دانييل مدفيديف الذي تنازل عن لقب سينسيناتي بخروجه من ربع النهائي، مشواره نحو تكرار سيناريو الموسم الماضي حين وصل الى النهائي، بمواجهة الأرجنتيني فيديريكو ديبلونيس الـ78 عالميا، بانتظار مواجهة محتملة في الدور الثالث ضد أرجنتيني آخر بشخص غيدو بيا الذي استبعد من سيسنسيناتي بسبب اتصاله بشخص مصاب بفيروس كورونا.

- أوساكا-غوف في الدور الثالث؟ -

وعند السيدات وبغياب المصنفة أولى الأسترالية آشلي بارتي والرومانية سيمونا هاليب الثانية وحاملة اللقب الكندية بيانكا أندرييسكو السادسة بسبب المخاوف من "كوفيد-19"، تبدو الفرصة قائمة أمام الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس (38 عاما) للفوز بلقبها الرابع والعشرين في الغراند سلام والأول منذ بطولة أستراليا أوائل 2017 حين توجت بطلة رغم حملها بمولودتها الأولى.

وتبدأ سيرينا حملتها نحو اللقب السابع في فلاشينغ ميدوز ومعادلة الرقم القياسي المطلق لعدد ألقاب الغراند سلام المسجل باسم الأسترالية مارغاريت كورت (25)، بمواجهة مواطنتها كريستي آهن المصنفة 97 عالميا.

ولم تكن تحضيرات سيرينا للبطولة الأميركية مثالية إذ انتهى مشوارها في دورة سينسيناتي المقامة حاليا في فلاشينغ ميدوز بنيويورك بسبب تداعيات "كوفيد-19"، عند الدور ثمن النهائي بخسارتها الثلاثاء أمام اليونانية ماريا ساكاري.

وبعد أن انتهى مشوارها عند الدور ربع النهائي لدورة ليكزينغتون الأميركية منتصف الشهر الحالي على يد مواطنتها شيلبي رودجرز، كانت الأسطورة تمني النفس بالذهاب بعيدا في سينسيناتي من أجل أن تتحضر بأفضل طريقة لبطولة فلاشينغ ميدوز، إلا أنها بدت منهكة تماما نتيجة اضطرارها لخوض ساعتين و48 دقيقة في مباراتها الأولى ضد الهولندية أرانتشا روس في أطول لقاء لها منذ 2012، ثم ساعتين و17 دقيقة ضد ساكاري.

وتواجه سيرينا احتمال لقاء صعب جدا في الدور الثالث ضد بطلة 2017 مواطنتها سلون ستيفنز الثامنة والثلاثين، مع إمكانية تجديد الموعد مع ساكاري في ثمن النهائي ولاحقا مواطنتها الأخرى صوفيا كينين الرابعة التي حققت المفاجأة أوائل العام باحرازها لقب أستراليا المفتوحة.

وفي النصف الثاني من القرعة، تبدأ اليابانية ناومي أوساكا العاشرة التي عادت الخميس عن قرار انسحابها من نصف نهائي سينسيناتي احتجاجا على اطلاق الشرطة الأميركية النار على رجل اسود غير مسلح يدعى جايكوب بليك، مشوارها نحو لقب ثالث في الغراند سلام باختبار سهل ضد مواطنتها ميساكي دوي الحادية والثمانين، مع احتمال لقاء الأميركية الواعدة كوكو غوف (16 عاما) في الدور الثالث.

وتتجه الأنظار الى البلجيكية كيم كلايسترز، ابنة الـ37 عاما الفائزة باللقب ثلاث مرات (2005 و2009 و2010)، إذ تبدأ عودتها (ببطاقة دعوة) الى البطولة للمرة الأولى منذ 2012 بمواجهة الروسية إيكاتيرينا ألكسندروفا السابعة والعشرين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.