سفن حربية تشارك في إخماد حريق على ناقلة نفط قبالة سواحل سريلانكا

إعلان

كولومبو (أ ف ب)

شاركت سفن حربية هندية مع البحرية السريلانكية الخميس في إخماد حريق على ناقلة نفط تنقل حمولة كبيرة قبالة السواحل الشرقية للجزيرة، حسبما أعلن مسؤولون.

وقال الناطق باسم سلاح البحرية إينديكا دي سيلفا إن السفينة "نيو دايموند" التي تنقل طاقما من 18 فيليبينيا وخمسة يونانيين، أطلقت الخميس نداء استغاثة بعد انفجار في غرفة المحرك.

وأضاف أن فيليبينيا من أفراد الطاقم فقد وجرح آخر بينما قامت سفينة ترفع العلم البنمي بإنقاذ الباقين.

وأصيب أحد مسؤولي قيادة السفينة وهو فيليبيني أيضا بجروح خطيرة ونقل إلى مستشفى منطقة كالومناي التي تبعد 360 كلم شرق العاصمة كولومبو.

وذكرت السلطات السريلانكية أنه ليس هناك خطر مباشر على الشاطئ إذا حدث تسرب نفطي من الناقلة المحمّلة ب270 ألف طن من الخام و1700 طن من الديزل، لكنهم لا يستبعدون هذا الاحتمال.

وقال دي سيلفا لوكالة فرانس برس إن سفينتين روسيتين مضادتين للغواصات هما "الأدميرال تريبوتس" و"الأدميرال فينوغرادوف" وصلتا أيضا إلى موقع السفينة المنكوبة، لكنهما انسحبتا لاحقا لأنهما لم تتمكنا من مكافحة النيران بشكل فعال.

وكانت "نيو دايموند" تسافر من الكويت إلى مرفأ باراديب الهندي.

و"نيو دايموند" مصنفة ناقلة نفط كبيرة جدا ويبلغ طولها 330 مترا.