تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري الامم الاوروبية: انكلترا تعود بتعادل مخيب من الدنمارك وبلجيكا تكتسح ايسلندا بخماسية

لاعبو بلجيكا يحتفلون بهدف درايز مرتنز في دوري الامم الاوروبية ضد ايسلندا في بروكسل في 8 ايلول/سبتمبر 2020
لاعبو بلجيكا يحتفلون بهدف درايز مرتنز في دوري الامم الاوروبية ضد ايسلندا في بروكسل في 8 ايلول/سبتمبر 2020 جونسون تيس ا ف ب
5 دقائق
إعلان

كوبنهاغن (أ ف ب)

خرجت انكلترا بتعادل سلبي مخيب امام مضيفتها الدنمارك فيما اكتسحت بلجيكا ضيفتها ايسلندا بنتيجة 5-1 ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثانية للتصنيف الاول من منافسات دوري الامم الاوروبية لكرة القدم الثلاثاء.

وتصدرت بلجيكا مجموعتها بست نقاط من مباراتين بعد فوزها في المواجهة الاولى على الدنمارك السبت، فيما تحتل انكلترا المركز الثاني برصيد اربع نقاط بعد فوز وتعادل امام الدنمارك بنقطة واحدة فيما بقيت ايسلندا خالية الوفاض.

وكان رحيم ستيرلينغ نجم مانشستر سيتي أنقذ انكلترا من فخ مضيفتها ايسلندا السبت بتسجيله هدف الفوز 1-صفر في الجولة الاولى في الوقت بدل الضائع (90+1)، قبل أن يهدر بيركير بيارناسون ركلة جزاء لاصحاب الارض بعد دقيقتين (90+3) لتخرج انكلترا بالنقاط الثلاث بصعوبة.

وأجرى المدرب غاريث ساوثغيت ثلاثة تغييرات على التشكيلة الاساسية التي فازت على ايسلندا، حيث منح مدافع ولفرهامبتون كونور كودي وكالفين فيليبس لاعب ارتكاز ليدز يونايتد الصاعد هذا الموسم الى الدوري الممتاز أول مشاركة دولية لهما مع المنتخب الاول.

واستبعد ساوثغيت لاعب وسط مانشستر سيتي فيل فودن ومهاجم مانشستر يونايتد مايسون غرينوود بسبب خرقهما قوانين البروتوكول الصحي لفيروس كورونا المستجد حيث لم يسافرا من ايسلندا إلى الدنمارك.

وكانت تقارير صحافية ايسلندية ذكرت أن الثنائي الإنكليزي التقى بفتاتين محليتين خلال فترة وجودهما في ايسلندا، حيث خاض كل من فودن (20 عاما) وغرينوود (18 عاما) مباراته الدولية الأولى.

ولم يرتق منتخب الاسود الثلاثة الى المستوى المطلوب ولم يشكل خطورة كبرى خلال المباراة، إذ كان هاري كاين مهاجم توتنهام قريبا من افتتاح التسجيل عندما رفع مايسون ماونت لاعب تشلسي عرضية، تابعها كاين رأسية فوق القائم (69).

وأتيحت فرصة ذهبية لتخطف انكلترا فوزا قاتلا للمباراة الثانية تواليا، عندما اقتنص كاين الكرة إثر خروج لحارس ليستر سيتي كاسبر شمايكل وتابع الكرة نحو المرمى الا ان زانكا لاعب فنربحشة التركي انقذها في الثواني الاخيرة (90+3).

- بليجكا تواصل تألقها على ارضها -

في المباراة الاخرى، حققت بلجيكا فوزها الثاني امام ضيفتها ايسلندا في بروكسل بنتيجة 5-1، بعد تفوقها على الدنمارك بنتيجة 2-1 صفر السبت.

وفضّل المدرب الاسباني روبرتو مارتينيز إراحة مهاجمه روميلو لوكاكو الذي شارك اساسيا امام الدنمارك، حيث شارك مهاجم تشلسي ميتشي باتشوايي وكفين دي بريون الذي غاب عن اللقاء الاول لولادة ابنته.

وخاض القائد توبي الدرفيلرد مباراته الدولية رقم 100 فيما شارك توما مونييه المنتقل من باريس سان جرمان الفرنسي الى بوروسيا دورتموند الالماني هذا الصيف اساسيا.

وافتتحت ايسلندا التسجيل عن طريق هولمبيرت فريوجونسون الذي سدد كرة بيسراه من خارج المنطقة، فارتدت من احد لاعبي بلجيكا لتسقط "لوب" وتخدع الحارس كوين استيليس الذي حل بديلا لسيمون مينيوليه في المباراة (11).

الا ان بلجيكا حاملة برونزية كأس العالم 2018 في روسيا ردت سريعا، عندما نفذ درايز مرتنز نجم نابول الايطالي ضربة حرة، تصدى لها الحارس اوغموندور كريستينسون لتتهيأ أمام اكسيل فيتسل تابعها في الشباك (15).

ومنح باتشوايي التقدم لأصحاب الارض بعدما سدد فيتسيل لاعب بوروسيا دورتموند كرة زاحفة من خارج المنطقة، أخطأ الحارس في التصدي لها لتتهيأ أمام مهاجم تشلسي الانكليزي الذي تابعها في المرمى (17).

واصلت بلجيكا هيمنتها بعد الاستراحة وسجل مرتنز الهدف الثالث عندما وتوغل دي بروين الى داخل المنطقة ومرر له الكرة قبل ان يسدد على يسار الحارس اسفل الزاوية اليمنى (50).

وهي المباراة الـ27 الرسمية من دون هزيمة لبلجيكا على ارضها، إذ إن آخر خسارة تعود الى العام 2010 عندما سقطت امام المانيا في تصفيات كأس أوروبا 2012.

وسجل المنتخب البلجيكي الهدف الرابع عندما مرر دي بروين الذي توج في الامسية ذاتها بجائزة افضل لاعب لموسم 2019-2020 في انكلترا التي تمنحها رابطة اللاعبين المحترفين في كرة القدم (بي اف ايه)، كرة بينية رائعة الى ياري فيرشايرن لاعب اندرلخت الى داخل المنطقة، تابعها عرضية الى باتشوايي الذي أكملها بكعب قدمه من مسافة قريبة(69).

واختتم اصحاب الارض مهرجان الاهداف عندما مرر دي بروين كرة بينية الى جيريمي دوكو (18 عاما) مهاجم اندرلخت على مشارف منطقة الجزاء، فتوغّل الى الداخل وتلاعب بالدفاع قبل ان يسدد كرة قوية في الشباك مسجلا اول اهدافه مع المنتخب الاول في مشاركته الثانية بعد ان دخل بديلا امام الدنمارك (80).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.