تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طوكيو 2020: الالعاب يجب ان تقام "بأي ثمن" (وزيرة يابانية)

تأجلت الألعاب الأولمبية 2020 إلى صيف 2021 بسبب "كوفيد-19"
تأجلت الألعاب الأولمبية 2020 إلى صيف 2021 بسبب "كوفيد-19" شارلي تريبالو ا ف ب/ارشيف
2 دقائق
إعلان

طوكيو (أ ف ب)

اعلنت الوزيرة اليابانية للالعاب الاولمبية الثلاثاء بان دورة طوكيو 2020 التي تأجلت الى العام المقبل يجب ان تقام "بأي ثمن" لا سيما بسبب الجهود التي يبذلها الرياضيون ليكونوا على اهبة الاستعداد.

وجاء كلام سيكو هاشيموتو غداة تصريحات اطلقها نائب رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الاسترالية جون كوتس الذي أكد في حديث لوكالة فرانس برس ان الالعاب الاولمبية العام المقبل ستقام "مع او بدون كوفيد-19".

وسئلت هاشيموتو التعليق على تصريحات كوتس فأجابت "بالنسبة الى العاب العام المقبل، يواصل الرياضيون بذل جهود كبيرة في الاماكن التي يتواجدون فيها وبالتالي اعتقد بانه يتعين علينا اقامتها بأي ثمن".

واضافت "اعتقد بان السيد كوتس اعرب عن ثقته لأن العاب طوكيو يمكن ان تُنظم بفضل بذل المزيد من الجهود الوثيقة".

وكان كوتس اعتبر بان الأولمبياد "ستكون الألعاب التي انتصرت على كوفيد، الضوء في نهاية النفق" مشيرا الى ان موضوع الألعاب سيكون "إعادة الإعمار من الضرر الذي تسبّب به التسونامي"، في إشارة إلى الزلزال والتسونامي اللذين ضرب شمال-شرق اليابان في 2011.

بيد ان المتحدث الرسمي باسم العاب طوكيو 2020 ماسا تاكايا رفض الثلاثاء القول ما اذا كان المنظمون اليابانيون يشاطرون كوتس رأيه وثقته باقامة الالعاب مشيرا الى هذه التصريحات تؤكد ان "فريق اللجنة الاولمبية مصمم على تنظيم الالعاب العام المقبل".

ولا تزال حدود اليابان مغلقة إلى حد كبير حتى الآن أمام الأجانب، ويشكك خبراء كثيرون بالسيطرة على الجائحة بحلول الصيف المقبل.

ووفقا للعديد من استطلاعات الرأي الأخيرة، تفضّل غالبية واضحة من اليابانيين تأجيل الألعاب مرّة أخرى أو إلغاءها بسبب كورونا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.