ريبورتاج

أصحاب عربات الخيول في مراكش يعانون من ضيق ذات اليد بسبب جائحة كورونا

صورة ملتقطة من تقرير عن مدينة مراكش المغربية
صورة ملتقطة من تقرير عن مدينة مراكش المغربية © فرانس 24

أثرت جائحة فيروس كورونا على السياحة في مدينة مراكش المشهورة بحركة زائريها من داخل المغرب وخارجه طوال العام. ومن بين المهن التي تعتمد بشكل أساسي على السائحين، والتي خيم الوباء بظلاله عليها هي عربات الخيل المأجرة أو ما يعرف باسم "الكوتشي". تحتوي مراكش على 184 عربة خيل و 560 حصانا، ولكن العديد من مالكي الخيول اضطروا إلى بيعها بأسعار بخسة لتجاوز الأزنة المادية. وأدى نقص السياح والزيار الداخليين إلى تراجع مداخيل هذه المهنة السياحية. كما أثر انهيار هذا القطاع على صحة الحيوانات، مما دفع جمعيات حماية الحيوانات للتطوع بالكشف مجانا على الحيوانات المريضة.