تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة إنكلترا: أرسنال يقص شريط الموسم بثلاثية في مرمى فولهام

مهاجم أرسنال الفرنسي الكسندر لاكازيت يسجل هدف السبق في مرمى فولهام في افتتاح المرحلة الاولى من الدوري الانكليزي لكرة القدم على ملعب "كرافن كوتدج" في لندن، في 12 أيلول/سبتمبر 2020
مهاجم أرسنال الفرنسي الكسندر لاكازيت يسجل هدف السبق في مرمى فولهام في افتتاح المرحلة الاولى من الدوري الانكليزي لكرة القدم على ملعب "كرافن كوتدج" في لندن، في 12 أيلول/سبتمبر 2020 بن ستانسال تصوير مشترك/ا ف ب
4 دقائق
إعلان

لندن (أ ف ب)

قص أرسنال شريط موسم 2020-2021 في الدوري الانكليزي لكرة القدم في إفتتاح المرحلة الاولى السبت، بفوز لافت بنتيجة 3- صفر على مضيفه وجاره اللندني فولهام العائد حديثا إلى دوري الاضواء.

سجل أهداف النادي اللندني كل من المهاجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت (9)، المدافع البرازيلي غابريال ماغاليش (49)، والمهاجم الغابوني بيار-إيميريك أوباميانغ (57).

وكان موعد انطلاق منافسات الـ"بريميرليغ" تأخر خمسة أسابيع عن البرنامج المعتاد بسبب جائحة فيروس كورونا، على أن تبقى حالة المدرجات على ما هي عليه بعيدا عن صخب الجماهير بإنتظار مراجعة موعد دخول الجماهير في تشرين الاول/اكتوبر من قبل الحكومة البريطانية وإمكانية حصول تعديل في ظل إجراءات إحترازية صارمة خوفا من تفشي جائحة "كوفيد-19".

وأنهى ارسنال الموسم المنصرم بخيبة أمل في الدوري باحتلاله للمركز الثامن بفارق 10 نقاط عن الـ "بيغ فور"، لكنه عوض بفوزه بكأس إنكلترا على حساب غريمه اللندني تشلسي بنتيحة 2-1، وافتتح الموسم الحالي باحرازه درع المجتمع على حساب ليفربول بطل الدوري بركلات الترجيح (5-4) بعد التعادل 1-1، وبدا تأثير مدرب ارسنال الاسباني ميكيل أرتيتا الذي خلف مواطنه أوناي ايمري، واضحا أيضا في احراز فريقه لقبين في غضون 29 يوما.

بدأ أرتيتا (38 عاما) المساعد السابق لمواطنه بيب غوارديولا في مانشستر سيتي الموسم الجديد بتعاقدات دفاعية وهجومية فاستقدم البرازيليين غابريال ماغاليس مدافع ليل الفرنسي والجناح ويليان من تشلسي. كما يحاول أرتيتا إقناع قائد الفريق المهاجم الغابوني بيار-إيميريك أوباميانغ بتمديد عقده الذي ينتهي في حزيران/يونيو المقبل. في حين عاد الحارس الاساسي الالماني برند لينو للوقوف بين الخشبات الثلاث بعد ان ناب عنه الارجنتيني ايميليانو مارتينيز اواخر الموسم الماضي خلال فترة اصابة الاول.

في المقابل كان المفاجأة في صفف فولهام قيام مدربه سكوت باركر بابقاء هداف الدرجة الأولى (الثانية فعليا) برصيد 26 هدفا المهاجم الصربي الكسندر ميتروفيتش على مقاعد البدلاء.

فرض أرسنال إيقاعه على الشوط الأول للمباراة بفضل خبرته، في وقت عانى صاحب الارض لتهديد مرمى مضيفه واختراق دفاعه الصلب.

ودون المهاجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت اسمه في كتاب الموسم الجديد للدوري الممتاز، بتسجيله باكورة الاهداف مستغلا تمريرة من أوباميانغ إلى السويسري غرانيت تشاكا ومنه كرة في العمق، فشل المدافع الاميركي تيم ريام في تشتيها لتصل إلى ويليان فسدد كرة صدها الحارس الشاب السلوفاكي ماريك روداك (23 عاما) وارتدت منه إلى لاكازيت المتربص أمام المرمى الخالي حولها بقدمه اليسرى إلى الشباك (9).

وكاد ويليان المميز أن يفتتح رصيده بقميصه الجديد ويضاعف النتيجة غير أن تسديدته من ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء اصطدمت باسفل القائم الايمن (27).

وعلى غرار سيناريو الشوط الاول لم يتأخر أرسنال في زيادة غلته في الثاني بعد مرور أربع دقائق من صافرة البداية، بعدما إرتقى المدافع غابريال ماغاليش لركنية نفذها مواطنه ويليان فاصطدمت بكتفه الايسر ودخلت بين قدمي الحارس روداك ومنه إلى الشباك (49).

جاء الثالث من هجمة مرتدة سريعة بدأها ويليان بتمريرة في العمق للغابوني أوباميانغ الذي دخل منطقة الجزاء وسدد كرة بقدمه اليمنى من الجانب الايسر استقرت في الجهة المعاكسة للمرمى (57).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.