نيمار على مشارف التوقيع مع "بوما" (تقارير صحافية)

إعلان

ريو دي جانيرو (أ ف ب)

سيوقع نجم كرة القدم البرازيلي نيمار عقدا مع شركة "بوما" للتجهيزات الرياضية وذلك بعد اسبوعين من إنهاء عقده مع العملاق الأميركي شركة "نايكي" استمر 15 عاما، بحسب تقارير صحافية برازيلية.

عنونت قناة "إسبورتي إنتراتيفو" التي يعمل لديها احد الصحافيين الذين كانوا اول من نشر خبر إنتقال النجم البرازيلي من برشلونة الإسباني إلى باريس سان جرمان الفرنسي في صيف 2017 مقابل صفقة تاريخية بلغت 222 مليون يورو، "نيمار يتفق مع بوما وسيكون الوجه الجديد للعلامة التجارية".

وتابعت "سيوقع نجم باريس سان جرمان والمنتخب البرازيلي عقدا للإنتقال. هذه المرة ليس للإنتقال إلى فريق آخر، ولكن عقدا كراع للتجهيزات الرياضية"، مشددة في الوقت ذاته على أن المعلومات التي نشرتها هي "حصرية" ومؤكدة أنه سيتم الإفصاح عن التفاصيل "في الأيام المقبلة".

ولاحقا، كتب الصحافي رودريغو ماتوس من الموقع الإخباري البرازيلي "يو أو أل" بأنه كان قادرا على "تأكيد" هذا الإتفاق.

في المقابل، لم يصدر اي جواب من "بوما" أو من الفريق الإعلامي لنيمار بهذا الشأن بعد أسئلة من وكالة "فرانس برس".

وأثيرت التكهنات حول الوجهة المقبلة للمهاجم البرازيلي بعدما وضع نهاية آب/ أغسطس الماضي حدا للعقد الذي كان يربطه مع العملاق الأميركي، علما أن الاخير كان يرعى نيمار مذ بلغ 13 عاما، كما أن "نايكي" هي أحد شركاء النادي الباريسي.

وأعلنت "إسبورتي إنتراتيفو" أن "ناي" البالغ 28 عاما، أفصح عن بعض الادلة التي تشير إلى عقده المستقبلي، فهو قام عبر صفحته على موقع "إنستاغرام" بتتبع شركة "بوما" (بوما فوتبول) وثمانية حسابات أخرى مرتبطة بالعلامة التجارية. كما نشر الخميس صورة مع مباراة سان جرمان ولنس تم بثها على شاشة التلفزيون، وبجانبها تمثال لـ "بوما".

تملك بوما في محفظتها المنتخب الإيطالي لكرة القدم، المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان، مانشستر سيتي الإنكليزي وميلان الإيطالي بعد الارجنتيني دييغو مارادونا والاسطورة البرازيلي بيليه. لكن مع رقم أعمال بلغ 5,5 مليار يورو في 2019، لا يزال بعيدا عن غريميه نايكي (39,1 مليار يورو) وأديداس (نحو 20 مليار يورو).

ومنذ اعتزال عداء سباقات السرعة الجامايكي أوساين بولت، لم يبق لدى الشركة الألمانية ضمن لائحة سفرائها من يملك هالة نيمار.

في المقابل أكدت صحيفة "فوليا دي ساو باولو" أن مدة العقد الاخير الموقع بين نيمار و"نايكي" استمر 11 عاما على أن ينتهي في عام 2022، مقابل 105 ملايين دولار (88 مليون يورو).

أما مجلة "فوربس" التي تعنى في الدرجة الأولى بإحصاء الثروات ومراقبة نمو المؤسسات والشركات المالية حول العالم، فصنفت نيمار في المركز السابع بين الأعلى أجرا بين المشاهير في العالم، وقدرت دخله لهذا العام بـ 95,54 مليون دولار، بما في ذلك صفقات الرعاية.