قراءة في الصحافة العالمية

أثينا تعزز قدراتها الدفاعية أمام تركيا

في الصحف اليوم: شراء اليونان طائرات رافال ومروحيات وسفن فرنسية لتجديد ترسانتها العسكرية، بعد أزمة شرق المتوسط. في الصحف كذلك اتفاق السلام بين البحرين وإسرائيل الذي أعلن عنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة وتساؤلات حول مستقبل إسرائيل في المنطقة ومستقبل القضية الفلسطينية. في الصحف أيضا أوضاع اللاجئين في جزيرة ليسبوس والتعليم كرهان عالمي في ظل تفشي وباء كورونا.  

إعلان

تجدد اليونان ترسانتها الحربية لتعزز قدراتها الدفاعية أمام تركيا. خبر تزويد اليونان بالأسلحة بعد التوتر الذي ساد مع أنقرة في الأسابيع الأخيرة، خبر تسلط عليه صحيفة لوفيغارو الضوء على صفحتها الأولى وتقول إن باريس تقدم الدعم لأثينا. باريس زودت الأخيرة بثماني عشرة طائرة رافال ومروحيات وسفن حربية. افتتاحية صحيفة لوفيغارو وبرغم سحب تركيا لسفينة التنقيب عن الغاز والنفط من المياه المتنازع عليها، جاءت هذه الافتتاحية شديدة اللهجة تجاه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ووصفته بالديكتاتور الذي يعطي نفسه الحق في فعل ما يشاء. ودعت الصحيفة الأوروبيين إلى الوقوف في وجهه وإلا فإنهم سيندمون على صمتهم ولزمن طويل.

الرئيس التركي صعد من لهجته تجاه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. مجلة كوريي أنترناسيونال تقول إن الرئيس أردوغان والإعلام التركي يوجهان انتقادات حادة للرئيس ماكرون. عقب التوتر الجيوسياسي بين البلدين على خلفية دعم فرنسا لليونان. عبارات القدح والتهديد توالت بين الرئيسين في الأيام الأخيرة، نقرأ في مجلة كوريي.

هناك أسباب عديدة للهجة الحادة التي يتبناها الرئيس ماكرون وأول هذه الأسباب محاولته تقديم نفسه كلاعب مهم في المنطقة والتهرب من مشاكله الداخلية. العبارة نقرأها في أحد مقالات الرأي من صحيفة ديلي صباح التركية. الصحيفة ترى أن ماكرون فشل في إقناع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدم التخلي عن الاتفاق النووي مع إيران وبلعب دور أكبر في السياسة الخارجية. هذا الفشل تزامن مع اضطرابات داخلية واحتجاجات تشهدها فرنسا. تقول الصحيفة التركية إنه يحاول لعب دور الريادة على الصعيد الخارجي في وقت يفقد فيه زمام الأمور في الداخل.  

انتقادات حادة تطال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو من قبل بعض كتاب الرأي في بلاده ... والسبب بحسبهم سوء تدبير الأزمة الصحية التي تشهدها إسرائيل والعالم والاتهامات بالفساد التي تلاحق نتانياهو. صحيفة هاأرتس كتبت إنه وفي الوقت الذي تستعد فيه إسرائيل لإغلاق شامل لمدة ثلاثة أسابيع بسبب وباء كورونا يغادر نتانياهو البلاد إلى واشنطن في مهمة تاريخية، والمهمة هي توقيع اتفاقيات السلام مع كل من الإمارات والبحرين. وصفت الصحيفة نتانياهو بأنه منقطع عن الواقع وفاشل في تدبير أزمة وباء كورونا، يغادر البلاد تاركا الإسرائيليين فريسة للقلق حول مستقبلهم مع إعلان إغلاق جديد يدوم ثلاثة أسابيع.  

تعلق الصحف على اتفاق السلام الذي أبرمته إسرائيل والبحرين. صحيفة الأيام البحرينية كتبت على صفحتها الأولى إن إعلان تأييد السلام يجسد نهج البحرين في التعايش، وأشارت الصحيفة إلى تصريحات لنائب رئيس مجلس الوزراء البحريني يعتبر الخطوة تاريخية نابعة من إيمان البحرين بإقامة السلام العادل والشامل في المنطقة العربية مع دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني. 

في مقال في الصحيفة نفسها يقول الكاتب سعيد الحمد إن ثقافة السلام والوئام هي استراتيجية البحرين منذ كانت، وهي ما عرفت به على مدى التاريخ. البحرين العربية منذ كانت ومازالت مع الحقوق العربية لم تفرط فيها، ولم تتخلف عن ركب العروبة والاسلام. البحرين آمنت بالسلم والسلام ولا تغرد خارج سربها العربي.

إعلان تطبيع العلاقات بين إسرائيل من جهة والإمارات والبحرين من جهة أخرى يعتبر نجاحا بالنسبة لإسرائيل نقرأ في صحيفة القدس الفلسطينية. تقول الصحيفة إن الفلسطينيين يخشون من أن تؤدي خطوات التطبيع إلى إضعاف مساعيهم لحل الصراع مع إسرائيل الممتد منذ عقود بدعم عربي موحد.  صحيفة نيويورك تايمز تقول إن تطبيع البلدين علاقاتهما مع إسرائيل يحيي لدى الإسرائيليين الأمل في تقبل دولة إسرائيل بين جيرانها بعدما اعتبرت لعقود دولة دخيلة ومستعمرة. 

صحيفة ليبراسيون اهتمت بالأوضاع في جزيرة ليسبوس اليونانية بعد الحريق الذي شب في مخيم موريا يوم الثلاثاء الماضي. تقول الصحيفة إن اللاجئين تائهون في منطقة تجارية في الجزيرة، ويرفض غالبيتهم الذهاب إلى مخيم جديد بنته السلطات في مكان قريب، هذا فيما لا يقبل الأوروبيون إلا باستقبال بضع مئات من الأحداث غير المرافقين.     

وأكثر من مليار تلميذ في العالم وجدوا أنفسهم خارج أسوار المدرسة بين شهري مارس/آذار ويوليو تموز الماضيين مما يجعل التعليم رهانا حاسما في الكثير من البلدان نقرأ على غلاف صحيفة لاكروا اليوم والصحيفة تعتبر أن التعليم يشكل حالة طوارئ عالمية. 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم