تخطي إلى المحتوى الرئيسي

التطبيع بين إسرائيل والإمارات والبحرين: رئيس الحكومة الفلسطينية يعتبره "يوما أسود في تاريخ" العرب

رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية خلال لقاء مع الصحافيين الأجانب في مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، 9 يونيو/حزيران 2020.
رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية خلال لقاء مع الصحافيين الأجانب في مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، 9 يونيو/حزيران 2020. © عباس مومني ا ف ب
11 دقائق

دعا فلسطينيون، وفي مقدمتهم رئيس الحكومة محمد اشتية، إلى تنظيم يوم "غضب" الثلاثاء في الأراضي الفلسطينية قبيل توقيع إسرائيل والإمارات والبحرين اتفاقيتين تاريخيتين في البيت الأبيض. ودعوا إلى التظاهر أمام سفارات الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات والبحرين عبر العالم رفضا لاتفاقية "العار" في هذا "اليوم الأسود في تاريخ الأمة العربية"، كما قال اشتية في كلمته.

إعلان

فيما تستعد إسرائيل لتوقيع اتفاقيتين تاريخيتين مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين في البيت الأبيض، دعا فلسطينيون إلى تنظيم يوم "رفض شعبي انتفاضي" وتنظيم وقفات الاستنكار في الأراضي الفلسطينية وأمام سفارات الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات والبحرين عبر العالم، رفضا لاتفاقية "العار في هذا اليوم الأسود".

وقد صرح رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية بأن الثلاثاء سيكون "يوما أسود في تاريخ الأمة العربية"، منتقدا "الانقسامات" فيه. 

ودعا الفلسطينيون الذين اعتبروا الاتفاق "طعنة في الظهر" من قبل الدولتين المتهمتين بعقد اتفاق مع الدولة العبرية من دون انتظار ولادة دولة فلسطينية، إلى مظاهرات الثلاثاء.

رئيس الوزراء الفلسطيني
00:27

كما عبرت "القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية"، والتي تضم أعضاء في منظمة التحرير الفلسطينية وحركة حماس التي تدير قطاع غزة، الأحد في بيان عن رفضها "الحاسم لرفع علم إسرائيل والقتل والعنصرية على سارية الذل في أبوظبي والمنامة".

ودعت إلى اعتبار الجمعة المقبل "يوم حداد" ترفع فيه الأعلام السوداء "شجبا لاتفاق أمريكا، إسرائيل، الإمارات، البحرين، وتقرع فيه أجراس الكنائس وترثي خطبة الجمعة أنظمة الردة والخيانة".

ويعد هذا الاتفاق بين الدول الثلاث أول انفراجة من هذا النوع منذ معاهدتي السلام التي وقعتهما إسرائيل مع مصر في 1979 والأردن في 1994.

للمزيد: هل تطبيع الإمارات والبحرين مع إسرائيل"طعنة" في ظهر الفلسطينيين؟

ليلى عودة في نشرة السابعة مع ربيع
02:36

من جهته، قال وزير الداخلية البحريني، الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، الاثنين في بيان إن إقامة علاقات مع إسرائيل يحمي مصالح البحرين ويعزز شراكتها الإستراتيجية مع الولايات المتحدة وسط التهديد المستمر من إيران.

وقال الوزير: "هذا الأمر ليس تخليا عن القضية الفلسطينية ...إنما هو من أجل تعزيز أمن البحرينيين وثبات

اقتصادهم". وأضاف أن "إيران اختارت سلوك فرض الهيمنة بأشكال عدة، وشكلت خطرا مستمرا للإضرار بأمننا الداخلي"، مضيفا أن من الحكمة "استشراف الخطر والتعامل معه".

وتحكم أسرة آل خليفة السنية البحرين التي تستضيف الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية. وكثيرا ما تتهم الحكومة إيران، التي يحكمها شيعة، بالسعي لتقويض البحرين.

AR NW GRAB RAMALLAH
01:32

وحصلت البحرين على حزمة مساعدات مالية بعشرة مليارات دولار من بعض حلفائها الأثرياء بالمنطقة في عام 2018 حين كانت تتجه نحو أزمة ائتمان. وقال صندوق النقد الدولي إنه يتوقع أن يقفز العجز المالي البحريني إلى 15,7 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام مقابل 10,6 بالمئة في 2019.

وأجرى وزيرا دفاع البحرين وإسرائيل أول اتصال هاتفي معلن ​​الاثنين كما بحث وزيران آخران الإمكانيات التجارية بين البلدين.

فرانس24/أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.