تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وداع عاطفي لمهاجم برشلونة سواريز قبل انتقال محتمل إلى أتلتيكو مدريد

3 دقائق
إعلان

مدريد (أ ف ب)

غادر المهاجم الدولي الاوروغوياني لويس سواريز الصديق المقرب من النجم الارجنتيني ليونيل ميسي تمارين فريقه برشلونة الاسباني الذي يدافع عن ألوانه منذ عام 2014، في وداع عاطفي بحسب الصور التي بثتها قناة "غول" الاسبانية الاربعاء.

وأظهرت الصور سواريز (33 عاما) وهو يهم بمغادرة مركز تدريب النادي الكاتالوني في سيارته وهو يمسح بيده دموعه بعد انتهاء الحصة التدريبية الصباحية لبرشلونة الساعة 9,00 بتوقيت غرينيتش.

وأكدت صحيفة "ماركا" الاسبانية الاكثر مبيعا أن سواريز "ودع رفاقه في الاعوام الستة الماضية مع نهاية الحصة التدريبية".

من جهتها، اشارت صحيفة "سبورت" الكاتالونية بدورها إلى أن "لويس سواريز غادر الاربعاء المركز التدريبي سان خوان ديسبي باكيا. حيا اللاعب الاوروغوياني رفاقه في مرانه الاخير قبل أن يوقع على قسيمة الخروج".

وكانت "ماركا" نقلت الإثنين عن الراديو الكاتالوني "راك1" معلومات مفادها "لم يعد لويس سواريز لاعبا في برشلونة"، وأن المهاجم الاوروغوياني الذي يمتد عقده مع فريقه حتى حزيران/يونيو 2021 قرر أن "يتخلى عن جزء من راتبه للموسم المقبل مقابل الرحيل بصفة لاعب حر".

وبحسب التقارير الصحافية الاسبانية بات المهاجم الدولي (113 مباراة دولية) قريبا من التعاقد مع أتلتيكو مدريد بإشراف المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني، علما أن نادي العاصمة الاسبانية يستهل مبارياته في "الليغا"، على غرار برشلونة، خلال المرحلة الثالثة (26-27 أيلول/سبتمبر) بسبب حصوله على راحة إضافية لخوضه مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وعنونت "ماركا" على صفحتها الاولى "لقد تم الامر. لويس سواريز في أتلتيكو"، مضيفة "التوصل إلى اتفاق بين برشلونة وأتلتيكو مدريد بشأن انتقال سواريز".

وكان لاعب برشلونة السابق الهولندي رونالد كومان أعلن بعد ايام قليلة من تعيينه مدربا للنادي الكاتالوني في منتصف آب/أغسطس الماضي خلفا لكيكي سيتيين بعد موسم مخيب للآمال وخسارة تاريخية أمام بايرن ميونيخ 2-8 في ربع نهائي مسابقة دوري ابطال أوروبا، عدم اعتماده في موسم 2020-2021 على كل من سواريز، التشيلي آرتورو فيدال المنتقل أخيرا إلى إنتر ميلان الإيطالي والكرواتي إيفان راكيتيش العائد إلى ناديه السابق إشبيلية والمدافع الفرنسي صامويل أومتيتي.

وبالفعل، ربط كومان القول بالفعل اذ لم يشرك سواريز في مبارياته التحضيرية الثلاث لبرشلونة للموسم الجديد، قبل أن يخوض الاوروغوياني حصة الوداع الاخير لاحد ابرز المهاجمين في تاريخ النادي الكاتالوني.

وكان سواريز انتقل إلى صفوف برشلونة في عام 2014 قادما من ليفربول الانكليزي، حيث فاز في كاتالونيا بـ 13 لقبا، منها دوري أبطال أوروبا (2015) ولقب الدوري المحلي أربع مرات أعوام 2015 و2016 و2018 و2019.

ويحتل سواريز المرتبة الثالثة ضمن لائحة أفضل الهدافين في تاريخ النادي مع 198 هدفا، خلف سيزار رودريغيس (232) والنجم المطلق والهداف ميسي (634).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.