كأس الرابطة: تأهل صعب لسيتي وسهل لليفربول إلى الدور الرابع

لندن (أ ف ب) –

إعلان

تأهل مانشستر سيتي حامل اللقب وليفربول إلى الدور الرابع من مسابقة كأس الرابطة الانكليزية لكرة القدم، بفوز الاول الصعب على ضيفه بورنموث من الدرجة الثانية بنتيجة 2-1، فيما سحق حامل لقب الدوري مضيفه لينكولن سيتي 7-2 في الدور الثالث الخميس.

في الاولى، استهل سيتي حملة الدفاع عن لقبه بطلا للمسابقة في الاعوام الثلاثة الماضية بفوز صعب على بورنموث بفضل الشابين المهاجم البالغ 17 عاما ليام ديلاب (18) وابن الـ 20 عاما فيل فودن (75)، فيما سجل هدف الضيف سام سوريدج (22).

كان سيتي البادىء بخلق الفرص فسدد محرز كرة صدها الحارس الايرلندي مارك ترافيرس (11)، ليعود الاخير ويتألق مجددا أمام اللاعب ذاته (16)، قبل أن ينحني أمام ديلاب بعد تمريرة من زميله في الوسط فودن، فدخل إلى المنطقة وسدد بقدمه اليسرى في الشباك (18).

وسجل بورنموث هدف التعادل إثر مجهود فردي من الويلزي ديفيد بروكس بعد انطلاقة من نصف الملعب، وتمريرة إلى دان غوسلينغ ومنه إلى سوريدج الذي سدد كرة بينية خدعت الحارس الاميركي زاك ستيفن (22).

ودفع مدرب سيت الاسباني جوسيب غوارديولا برحيم سترلينغ والبلجيكي كيفن دي بروين في الشوط الثاني لتعديل الكفة، وحقق مبتغاه اثر "خذ وهات" بين فودن ومحرز الذي سدد كرة من 18 مترا صدها القائم وعادت إلى فودن الذي تابعها في الشباك (75).

ويلعب سيتي في الدور الرابع خارج ملعبه بمواجهة بيرنلي.

في الثانية، لم يجد ليفربول أي صعوبة للتغلب على لينكولن سيتي من الدرجة الثالثة في مباراة تألق فيها الشاب كورتيس جونز بتسجيله هدفين (32 و36) على غرار الياباني تاكومي مينامينو (18 و46)، فيما أضاف السويسري شيردان شاكيري (9) والصربي ماركو غروييتش (65) والبلجيكي ديفوك أوريغي (89) أهداف الفائز، مقابل تايو إدوم (60) والهولندي لويس مونتسما (67) للفريق الخاسر.

وهو الفوز الثالث تواليا لليفربول بعدما استهل حملة الدفاع عن لقبه في الدوري بفوزين على ليدز 4-3 وتشلسي 2-صفر.

افتتح شاكيري التسجيل بقدمه اليسرى من تسديدة حرة مباشرة في الزاوية الصعبة للحارس أليكس بالمر (9)، واضاف الـ "ريدز" الهدف الثاني من خطأ دفاعي للمضيف ترجمه مينامينو تسديدة من خارج المنطقة عجز الحارس عن صدها (18).

ورفع ليفربول رصيده إلى ثلاثة بعد سلسلة من التمريرات وصلت الى جونز، فراوغ وسدد كرة بينية في الزاوية العكسية للحارس (32).

واضاف جونز الهدف الثاني الشخصي له والرابع لفريقه بعدما سدد كرة من خارج المنطقة اصطدمت بقدم أحد مدافعي الفريق المضيف واستقرت في الزاوية (36).

مع بداية الشوط الثاني دك الـ "ريدز" مرمى لينكولن بالهدف الخامس اثر دربكة دفاعية استغله هارفي إليوت لينفرد بالحارس ويسدد، إلا أن الاخير صد الكرة التي عادت إلى مينامينو المندفع من الخلف ليتابعها في المرمى الخالي (46).

وقلص إدوم الفارق للينكولن بكرة زاحفة في شباك الحارس الاسباني أدريان (60).

وجاء الهدف السادس للضيف من غروييتش بعد تسديدة زاحفة من خارج المنطقة (65)، ليرد لينكولن سريعا عبر رأسية من مونتسما بعد ركنية (67).

واختتم أوريغي مهرجان التهديف لأبطال الدوري بتسديدة بينية من خارج المنطقة إثر تمريرة من مينامينو (89).

ويلعب ليفربول امام أرسنال في الدور التالي، على أن يواجهه مرتين على ملعب "أنفيلد" في ثلاثة أيام مع لقاء أول في المرحلة الثالثة من الدوري المحلي.

بور-د ح