تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مؤتمر صحفي للرئيس الفرنسي الأحد عن الوضع السياسي في لبنان

إيمانويل ماكرون في بيروت، في 6 أغسطس/آب 2020.
إيمانويل ماكرون في بيروت، في 6 أغسطس/آب 2020. © أ ف ب
3 دقائق

أعلنت الرئاسة الفرنسية السبت في بيان أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيعقد الأحد عند الساعة السادسة مساء بتوقيت باريس (الرابعة توقيت غرينتش) مؤتمرا صحفيا عن الوضع السياسي في لبنان، وذلك بعد إعلان رئيس الوزراء اللبناني المكلف مصطفى أديب تعذر تشكيله الحكومة وتنحيه عن منصبه.

إعلان

عقب إعلان رئيس الوزراء اللبناني المكلف مصطفى أديب، السبت، تنحيه عن منصبه وتعذر تشكيله الحكومة، ذكرت الرئاسة الفرنسية في وقت لاحق أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيعقد مؤتمرا صحفيا الأحد يتناول الوضع السياسي في لبنان.

 ويوضح عقد الرئيس الفرنسي مؤتمرا صحفيا في القصر الرئاسي مدى اهتمامه بالمسألة بعد إخفاق الفرقاء اللبنانيين في تشكيل حكومة في منتصف سبتمبر/أيلول طبقا لتعهدات التزموا بها أمامه في بيروت.

وكان ماكرون الذي زار العاصمة اللبنانية مرتين عقب انفجار مرفأ بيروت، نبه في 2 سبتمبر/أيلول إلى أن الإسراع في تشكيل الحكومة والشروع في تنفيذ الإصلاحات التي يطالب بها المجتمع الدولي شرطان أساسيان لحصول لبنان على مساعدات مالية.

وكانت حكومة الرئيس حسان دياب المكلفة حاليا تصريف الأعمال، استقالت بعد الانفجار المروع في مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/آب والذي أدى إلى سقوط أكثر من 190 قتيلا وآلاف الجرحى وألحق دمارا هائلا في مناطق كاملة من العاصمة اللبانية.

واعتذر رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب السبت عن مهمة تشكيل حكومة جديدة. وأعلن الرئيس ميشال عون قبوله الاعتذار، وأكد أن "المبادرة التي اطلقها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لا تزال مستمرة، وتلقى مني كل الدعم".

بدوره، علق رئيس الوزراء السابق سعد الحريري في بيان "نقول إلى أولئك الذين يصفقون اليوم لسقوط مبادرة الرئيس الفرنسي (...) إنكم ستعضون أصابعكم ندما".

فرانس24/ أ ف ب

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.