تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ريبورتاج - إسرائيل: اليهود المتدينون يرفضون الانصياع لقرارات الحجر الشامل ويفتحون المعابد في عيد الغفران

حارس أكبر كنيس يهودي في مدينة بني براك الإسرائيلية يقوم بتحضير المعبد لاستقبال المصلين في عيد الغفران مع الأخذ بالاعتبار التدابير الوقائية من فيروس كورونا.
حارس أكبر كنيس يهودي في مدينة بني براك الإسرائيلية يقوم بتحضير المعبد لاستقبال المصلين في عيد الغفران مع الأخذ بالاعتبار التدابير الوقائية من فيروس كورونا. © شاشة فرانس24

رغم الحجر الشامل المفروض على الحياة في إسرائيل جراء تفشي وباء فيروس كورونا، يرفض سكان مدينة بني براك (بني براق بالعربية) الواقعة في مقاطعة تل أبيب، إغلاق معابدهم في أقدس يوم عند اليهود وهو يوم عيد الغفران (يوم كيبور بالعبرية). تعد مدينة بني براك، التي تسكنها أغلبية من اليهود شديدي التدين الذين يطلق عليهم الحريديم، من أكثر المدن كثافة سكانية في إسرائيل وتحتل المرتبة الثانية من حيث عدد الإصابات بمرض كوفيد-19 في البلاد. وبالرغم من هذه الأعداد الكبيرة في عدد المصابين يرفض السكان احترام القرارات الحكومية الخاصة بالحجر الشامل ويرون أنها تتعارض مع تعاليم التوراة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.