ماراتون لندن: الاصابة تحرم بيكيلي من مواجهة حامل الرقم القياسي كيبتشوغي

لندن (أ ف ب) –

إعلان

انسحب العداء الاثيوبي كينينيسا بيكيلي الجمعة من ماراتون لندن جراء تعرضه لاصابة في ربلة الساق، حيث كان من المقرر أن يواجه حامل الرقم القياسي الكيني إليود كيبتشوغي، بحسب ما أعلن منظمو الماراتون.

ويملك بيكيلي، البطل الاولمبي ثلاث مرات (10 الاف م في أثينا 2004 و5 الاف و10 الاف م في بكين 2008)وبطل العالم خمس مرات (10 الاف م في باريس 2003 وهلسنكي 2005 واوساكا 2007 و5 الاف و10 الاف م في برلين 2009)، ثاني أفضل توقيت في تاريخ سباقات الماراتون (42,195 كلم) قدره 2,01,41 ساعة، سجله في ماراتون برلين عام 2019، حيث كان أبطأ بفارق ثانيتين فقط عن الرقم القياسي بحوزة كيبشوغي.

وقال العداء الاثيوبي في بيان بعد قرار انسحابه من الماراتون المقرر اقامته الاحد "كنت بحالة جيدة ولكني شعرت بمشكلة في ربلة الساق اليسرى بعد حصتين تدريبيتين سريعتين وفي فترتين متقاربتين في الاسابيع الاخيرة من التحضيرات"، مضيفا "مذاك، أخضع لعلاج كل يوم وكنت أعتقد اني سأكون جاهزا، ولكن اليوم الوضع أسوأ وأعرف الآن عدم قدرتي على الركض".

وأردف قائلا "هذا السباق مهم بالنسبة لي، فالوقت الذي قضيته العام الماضي في برلين منحني الكثير من الثقة والحافز وكنت اتطلع لاظهارهما مجددا، عملت بجهد من أجل ذلك. أدرك أن الكثير من الاشخاص حول العالم يتطلعون لهذا السباق وأنا آسف لاحباط عشاقي، إلى المنظمين ومنافسي. سأحصل على الوقت الكافي للتعافي واستعادة لياقتي البدنية وآمل أن أعود إلى لندن العام المقبل".

ويعتبر انسحاب بيكيلي (38 عاما) ضربة موجعة لعشاق سباقات الماراتون الذين كانوا يمنون النفس بمواجهة بين بيكيلي وكيبتشوغي وتحديدا بين اسرع عداءين في كل الازمنة في هذه المسافة، علما بأنهما لم يتواجها منذ عامين.

وتواجه العداءان أربع مرات في الماراتون وذلك أعوام 2016 و2018 في لندن، و2014 في شيكاغو و2017 في برلين، مع تفوق واضح لكيبتشوغي الذي فرض نفسه في جميع المواجهات.