رولان غاروس: تأهل سهل لديوكوفيتش وتسيتسيباس وجابر أول عربية في ثمن النهائي

باريس (أ ف ب) –

إعلان

تابع الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميا بنجاح مشواره في بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، إحدى دورات الغراند سلام على ملاعب رولان غاروس، وتأهل الى دور ثمن النهائي للمرة الـ 11 تواليا ليلحق باليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، فيما باتت التونسية أنس جابر اول عربية تبلغ هذا الدور.

في المباراة الاولى، حقق ديوكوفيتش رقما قياسيا بتأهله الى دور ثمن النهائي للمرة الـ 11 تواليا بفوزه على "الخاسر المحظوظ" الكولومبي دانيال إيلاهي غالان 6-صفر و6-3 و6-2 المصنف في الدور الثالث.

وضرب "ديوكو" في الدور التالي موعدا مع الروسي كارن خاتشانوف (16) الفائز على التشيلي كريستيان غارين المصنف 19 بنتيجة 6-2 و3-6 و6-4 و6-2 في وقت سابق السبت.

ولم يفسح ديوكوفيتش المجال أمام منافسه لالتقاط أنفاسه، وعلى غرار ما حصل في مباراتيه الاوليين لم يخسر سوى خمسة أشواط، كما رفع عدد انتصاراته إلى 34 في عام 2020 مقابل خسارة واحدة في بطولة فلاشينغ ميدوز حيث اقصي بسبب ضربه احد الحكمات بكرة عن غير قصد.

غير أن الحظ ابتسم للكولومبي غالان بهطول الامطار مع بداية المجموعة الثانية، ما دفع المنظمين إلى إيقاف المباراة قبل أن تعاود مجددا لتتراوح حتى ساعتين، في حين كان من المفترض أن تنتهي باكرا.

وتابع اللاعبان خوض المباراة في وقت كان يتم اقفال سقف الملعب الرئيسي الذي يحتاج لحوالي 15 دقيقة للاقفال بشكل نهائي، إلا ان غزارة الامطار حالت دون اكمال اللقاء في وقت كان ديوكوفيتش متقدما 2-1 في المجموعة الثانية.

وقال الصربي بعد الفوز "أنا سعيد بمستوى اللعب الذي قدمته اليوم (السبت)، لعبت بطريقة هجومية وارسلت بشكل جيد عندما احتجت لذلك".

وسيصبح ديوكوفيتش، في حال نجح في ان يتوج على الارض الترابية الفرنسية للمرة الثانية بعد عام 2016، أول لاعب منذ حقبة كرة المضرب المفتوحة، والثالث فقط في التاريخ بعد الاستراليين رود لافر وروي إيمرسون يفوز على الاقل مرتين ببطولة من دورات الغراند سلام الكبرى.

- أفضل نتيجة لتسيتسيباس في رولان غاروس -

في الثانية، بلغ تسيتسيباس السادس عالميا ثمن النهائي بسهولة اثر فوزه على السلوفيني ألياز بيديني 6-1 و6-2 و3-1 ثم بالانسحاب.

وجاء تأهل اليوناني البالغ 22 عاما والخامس في البطولة مخالفا للدور الاول، عندما احتاج إلى أكثر من 3 ساعات للتفوق بخمس مجموعات على الإسباني جاومي مونار المصنف 109 عالميا. بعدها تغلب على الأوروغوياني بابلو كويفاس الستين عالميا في ساعة و28 دقيقة، قبل ان تنتهي مواجهته المنقوصة مع بيديني في ساعة و20 دقيقة.

وهذه أفضل نتيجة لحامل لقب بطولة الماسترز الختامية، على الاراضي الترابية لملاعب رولان غاروس. ويلتقي في الدور الرابع البلغاري غريغور ديميتروف الثامن عشر والفائز على الإسباني روبرتو كاربايس 6-1 و6-3 ثم بالانسحاب.

كما تأهل الروسي أندري روبليف الثاني عشر عالميا والذي بلغ ربع نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز، إلى الدور عينه للمرة الاولى في مسيرته الشابة، بفوزه على الجنوب افريقي كيفن أندرسون 6-3 و6-2 و6-3 في 94 دقيقة.

ويلتقي روبليف (22 عاما)، الغائب عن النسختين الاخيرتين بسبب الاصابة، في الدور الرابع مع المجري مارت فوتشوفيتش الفائز على البرازيلي تياغو مونتيرو 7-5 و6-1 و6-3.

وحقق روبليف انتصاره الثامن تواليا بعد أن توج الاسبوع الماضي بلقب دورة هامبورغ الالمانية، وهو الذي توج هذا العام ايضا بدورتي قطر وأديلايد وفي رصيده 28 فوزا مقابل ست هزائم فقط في 2020.

- ألتماير يفاجىء بيريتيني -

وفاجأ الألماني دانيال ألتماير المصنف 186 عالميا والمتأهل من التصفيات نظيره الايطالي ماتيو بيريتيني السابع، فأقصاه بثلاث مجموعات 6-2، 7-6 (7-5) و6-4.

وأصبح ألتماير (22 عاما) رابع لاعب فقط يبلغ ثمن النهائي في رولان غاروس من مشاركته الاولى منذ 2000.

ومن المتوقع أن يمنح هذا الفوز مكاسب مالية للالماني بما لا يقل عن 221400 دولار لبلوغه ثمن النهائي بعد أن حصد في كل مسيرته التي امتدت لست سنوات 173600 دولار.

وقال ألتماير "أنا سعيد حقا. هذه مشاركتي الاولى هنا. لقد عملنا جاهدا للوصول الى عنا".

وتابع "لم أكن أعرف ما إذا كنت سألعب في باريس لأني كنت مصابا قبل أسبوع من البطولة في (دورة) أيكس. لكن الطبيب منحني الضوء الاخضر للعب وأنا سعيد جدا لتواجدي هنا. لا زلت في البطولة وأنا سعيد بذلك".

ويلتقي ألتماير الذي خاض ضد بيريتني (ثامن عالميا) مباراة ضد أحد المصنفين العشر الاوائل عالميا للمرة الاولى في مسيرته، تاليا الاسباني بابلو كارينيو بوستا السابع عشر والفائز على مواطنه روبرتو باوتيستا أغوت العاشر 6-4 و6-3 و5-7 و6-4.

كما تأهل الروسي كارن خاتشانوف الخامس عشر بفوزه على التشيلي كريستيان غارين العشرين 6-2 و3-6 و6-4 و6-2.

- جابر تقصي المصنفة ثامنة -

وتابعت التونسية أنس جابر نتائجها الجيدة واصبحت اول عربية تبلغ ثمن النهائي في رولان غاروس بفوزها على البيلاروسية أرينا سابالينكا الثامنة 7-6 (9-7) و2-6 و6-3.

وتلتقي جابر (26 عاما) مع الفائزة بين الاسبانية غاربينيي موغوروسا الحادية عشرة والتي تلتقي في وقت لاحق الأميركية دانيال كولينز.

وكانت ابنة بلدة قصر هلال حققت افضل نتائجها في البطولات الكبرى، عندما بلغت ربع نهائي بطولة استراليا المفتوحة وخسرت أمام الأميركية صوفيا كينن التي أحرزت اللقب لاحقا.

وقالت جابر التي ارتدت ممازحة في المؤتمر الصحافي قناعا حمل صورة تسيتسيباس "الناس في تونس يشجعونني كثيرا. الإعلام، لست متأكدة".

وأضافت اللاعبة المتوجة باللقب سابقا في فئة الناشئات "الأهم بالنسبة لي أن يشجعني الشعب التونسي دوما. هذا هام جدا بالنسبة الي. أعرف ايضا انهم يتوقعون ذهابي بعيدا في هذه البطولة".

وبعد تقدمها 4-2 في المجموعة الأولى، احتاجت جابر الى شوط فاصل لتحسم المجموعة الأولى برغم تأخرها 1-5. لكن في الثانية، ردت سابالينكا بقوة وحسمتها 6-2، قبل ان تعوض جابر وتتقدم 3-صفر في الحاسمة.

وحصلت التونسية على عدة كرات لحسم المباراة، لكن سابالينكا (22 عاما) قلصت الفارق دون ان تتجنب خسارة المجموعة 3-6 والمباراة في ساعتين ودقيقة.

وتابعت الاميركية صوفيا كينن الرابعة طريقها بنجاح بفوزها على الرومانية إيرينا بارا المتأهلة من التصفيات 6-2 و6-صفر في 72 دقيقة.

وتأهلت كينن الفائزة بأول القابها في الغراند سلام في استراليا مطلع العام الحالي الى ثمن النهائي للعام الثاني تواليا، وستحاول أن تصل الى الدور التالي عندما تواجه الفرنسية فيونا فيرو.

وبلغت فيرو ثمن النهائي للمرة الاولى في البطولات الكبرى، بفوزها على الرومانية باتريسيا ماريا تيغ 7-6 (9-7) و4-6 و6-صفر.

وقالت "بلوغي ثمن نهائي بطولة كبرى هو أجمل شيء يمكن أن يحصل معي، لكنها ليست سوى خطوة. لدي مباراة في كل يومين، ساحاول الاستعداد لتقديم افضل ما لدي".

واصبحت تشانغ شواي اول صينية تبلغ ثمن النهائي في رولان غاروس منذ البطلة السابقة لي نا في 2012، بعد فوزها على الفرنسية المشاركة ببطاقة دعوة كلارا بوريل 7-6 (7-2) و7-5.