إدانة زعيم حزب "الفجر الذهبي" في اليونان بتهمة قيادة "منظمة إجرامية"

اثينا (أ ف ب) –

إعلان

دانت محكمة يونانية الاربعاء زعيم حزب "الفجر الذهبي" للنازيين الجدد نيكوس ميخالولياكوس بتهمة قيادة "منظمة إرهابية".

ويحاكم ميخالولياكوس ونحو 70 متهما آخرين في قضية مقتل مغني راب مناهض للفاشية يدعى بافلوس فيساس، في احدى أهم المحاكمات في التاريخ السياسي الحديث للبلاد وبعد جلسات استماع استمرت خمس سنوات.

كما دانت المحكمة يورجوس روباكياس وهو كان ضمن مجموعة من حزب "الفجر الجديد" طاردت المغني وطعنته حتى الموت أمام مقهى في كيراتسيني، الضاحية الغربية لاثينا، في أيلول/سبتمبر 2013.

ولاقى قرار الإدانة ترحيب وتصفيق ما لا يقل عن 8 آلاف شخص احتشدوا خارج مقر المحكمة.

واعترف القاتل بالجريمة، وهو يواجه عقوبة تصل إلى حد السجن المؤبد.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيّل للدموع وخراطيم المياه لتفريق محتجين مناهضين للفاشية القوا بكرات نار على قوات الأمن على هامش تظاهرة ضمت نحو 15 ألف شخص حسب تقديرات الشرطة.