حكم بالسجن 13 عاما على زعيم حزب "الفجر الذهبي" اليوناني للنازيين الجدد

اثينا (أ ف ب) –

إعلان

حكم القضاء اليوناني الأربعاء بالسجن 13 عاما على زعيم حزب "الفجر الذهبي" للنازيين الجدد نيكوس ميخالولياكوس المؤيد للقومية الاشتراكية ولا يعترف بمحرقة اليهود في الحرب العالمية الثانية، بعد إدانته بقيادة "منظمة إجرامية".

وكما كان متوقعا، حكمت المحكمة الجزائية في أثينا أيضا بالسجن المؤبد على يورغوس روباكياس العضو في المنظمة، بعد إدانته باغتيال مغني الراب المناهض للفاشية بافلوس فيساس في 2013.

وبعد خمس سنوات ونصف سنة من الجلسات، صنفت المحكمة بالإجماع الأسبوع الماضي الحزب الذي لديه جناح مسلح "منظمة إجرامية"، في حكم اعتبر "تاريخياً" من جانب رئيسة الجمهورية وجزء من الطبقة السياسية اليونانية.

واعتبرت المحكمة أن "الفجر الذهبي" مسؤول عن عدة جرائم، لا سيما مقتل مغني الراب والاعتداء على صيادين مصريين في عام 2012 ونقابيين شيوعيين في عام 2014.

ودين أكثر من خمسين شخصاً، بينهم 18 نائبا سابقا من الحزب بجرائم مختلفة أبرزها قيادة منظمة إجرامية والقتل والاعتداء وحيازة أسلحة بشكل غير قانوني.