تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إطلاق سراح مهندس إيطالي خطف في جنوب البلاد

أفرجت الجماعة الاسلامية المتشددة التي خطفت مهندسا ايطاليا من الصليب الأحمر وتركته فيما يبدو في جنوب البلاد، وذكر مسؤولون في وقت سابق أن قوات الأمن اشتبكت مع الخاطفين لكن لم ترد أنباء عن العثور على الرهينة.

إعلان

رويترز - قال قائد الشرطة الفلبينية اليوم الخميس ان الجماعة الاسلامية المتشددة التي خطفت مهندسا أيطاليا من الصليب الاحمر تركته فيما يبدو في جنوب الفلبين.

 

وصرح الجنرال خيسوس فيرسوسا في بيان بأن حكومة مانيلا عرضت جائزة قدرها 500 ألف بيزو (10256 دولارا) على من يقدم معلومات عن مكان المهندس الايطالي يوجينيو فاجني (62 عاما) الذي قال مسؤولون انه يجد صعوبة في السير لانه يعاني من فتق.

 

وقال فيرسوسا "تلقينا الان تقارير بأن خاطفي السيد فاجني تركوه." وكان مسؤولون قد ذكروا في وقت سابق ان قوات الامن الفلبينية اشتبكت مع جماعة اسلامية تحتجز فاجني أمس الاربعاء لكن لم ترد أنباء عن العثور على الرهينة. وفاجني هو آخر العاملين في الصليب الاحمر المخطوفين في الفلبين.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.