تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

النقابات العمالية تعلن التعبئة العامة في يوم جديد من الإضرابات والاحتجاجات

نص : أ ف ب
2 دَقيقةً

قبل يوم واحد من تصويت مجلس الشيوخ على مشروع إصلاح نظام التقاعد، دعت النقابات العمالية إلى تكثيف الإضرابات والاحتجاجات لتعيش فرنسا بذلك يوما جديدا من الاضطرابات. وقد أصيبت عدة أنشطة حيوية كتوزيع الوقود وقطاعات النقل والتعليم بالشلل التام في الوقت الذي تصر فيه الحكومة على المضي قدما في مشروع الإصلاحات.

إعلان

 

القطاعات التي تشهد إضرابات احتجاجا على إصلاح نظام التقاعد

بدت الحركة بطيئة في فرنسا الثلاثاء في سادس ايام التعبئة الوطنية ضد مشروع اصلاح التقاعد وسط ظروف تزداد صعوبة مع شح الوقود واضراب قطاع النقل ومخاوف من حصول اعمال عنف، وذلك عشية تصويت مجلس الشيوخ على مشروع الاصلاح الذي تصمم الحكومة عليه.

it
2010/10/WB_AR_NW_FX_DUPLEX_ADEL_NW074893-A-01-20101019.flv

ومن المقرر حدوث اضرابات و266 تظاهرة الثلاثاء في فرنسا تنظمها النقابات التي تحتج على هذا الاصلاح القاضي خصوصا برفع السن الدنيا للتقاعد من 60 الى 62 عاما.

ونجحت النقابات الثلاثاء الماضي في تحقيق تعبئة قياسية (بين 1,2 وثلاثة ملايين متظاهر). كما نجحت في ان تنزل الى الشارع السبت عددا كبيرا من المتظاهرين (825 الفا الى 3 ملايين). وتتخذ التعبئة المقررة اليوم قبل تصويت مجلس الشيوخ على نص المشروع، والذي كان مقررا حصوله الاربعاء لكن يتوقع ان يؤجل الى مساء الخميس، شكل معركة كرامة بالنسبة للنقابات التي تصعد من تحركها.

it
2010/10/WB_AR_NW_SOT_FILLON_NW073898-A-01-20101018.flv


ويتركز اختبار القوة في قطاع الطاقة الاستراتيجي. ودخلت مصافي فرنسا ال12 منذ عدة ايام في اضراب كما ان اكثر من 2500 محطة تزويد بالوقود من 12500 في البلاد بدأت تعاني منذ مساء الاثنين من نفاد الوقود، بحسب معلومات جمعتها وكالة فرانس برس من موزعين.

it
2010/10/WB_AR_NW_PKG_AFRONTEMENT_JEUNES_NW073229-A-01-20101018.flv

وازاء هذ الوضع عمدت الحكومة الاثنين الى تفعيل مركز الازمات الوزاري لضمان "استمرار التزود بالوقود" في فرنسا. بيد ان الوكالة الدولية للطاقة اعتبرت ان فرنسا تملك "مخزونا كافيا" لمواجهة الوضع.

كما تأثر بالحركة الاحتجاجية قطاع النقل.

والغي 50 بالمئة من الرحلات في مطار اورلي و30 بالمئة من رحلات مطار رواسي شارول ديغول وفي باقي المدن خارج العاصمة.

وفي النقل الحديدي يتوقع ان تسير 6 من 10 قطارات فائقة السرعة (تي جي في).

كما انضم سائقو الشاحنات الاثنين الى التحرك حيث نفذوا عمليات "حلزونية" (السير البطيء) ما تسبب في ازدحامات هامة في بعض محاور الطرق.

it
2010/10/WB_AR_NW__PKG_FRANCE_PENURIE_ESSENCE_NW073923-A-01-20101018.flv


من جهة اخرى تم ايداع اخطارات بالاضراب في قطاعات البريد والاتصالات والتربية والاعلام السمعي البصري العام.

ويتوقع ان ينزل طلاب الثانويات، الذين انضموا الى الحركة الاحتجاجية الاسبوع الماضي، مجددا الى الشارع الثلاثاء. وشهد يوم الاثنين اعمال عنف وتم توقيف نحو 300 "مخرب" على هامش تظاهرات في باريس ومدن فرنسية اخرى.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.