بالصور: سبايك لي وناومي كامبل وكريستن ستيوارت على البساط الأحمر

المخرج الأمريكي سبايك لي في "الكروازيت"، والمشارك في المسابقة الرسمية بفيلمه الجديد "بلاكاسمان". ويروي الفيلم قصة واقعية لشرطي أسود مندس في مجموعة "كو كلوكس كلان" العنصرية.

فريق فيلم "بلاكاسمان" يصعد الدرج بقصر المهرجانات في كان قبيل العرض الأول للفيلم.

الممثل الأمريكي آدم درايفر، الذي يؤدي دور شرطي ساعد زميله الأسود على التسلل وسط مجموعة "كو كلوكس كلان" العنصرية.

الممثلة الأمريكية كريستن ستيوارت، العضو بلجنة تحيكم مهرجان كان 2018، تصعد الدرج لحضور العرض الأول لفيلم المخرج سبايك لي.

الممثلة الأمريكية لورا هارييه، التي تلعب في فيلم "بلاكسمان"، في طريقها لحضور العرض الأول.

عارضة الأزياء نتاشا بولي على البساط الأحمر، أمام المصورين.

المخرج الأرجنتيني غاسبار نوي، الذي يعيش في فرنسا، يعود لمهرجان كان بفيلم جديد بعنوان "كلايمكس". ويتناول الفيلم غوص في عالم العنف والجنس والمخدرات.

المخرج الدنماركي لارس فان ترير، العائد إلى كان بعد غياب استمر سبع سنوات بسبب تصريحات مناشدة لهيلتر، يقود فريق فيلمه الجديد "الدار التي بناها جاك" المنافس خارج المسابقة الرسمية.

الممثلة التونسية الفرنسية صونيا بن عمار على البساط الأحمر.

عارضة الأزياء الأمريكية من أصل فلسطيني بيلا حديد تثير اهتملم المصورين في كان.

عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو على البساط الأحمر.

عارضة الأزياء الشهيرة ناومي كامبل، أحدى أبرز عارضات الأزياء في سنوات تسعينات القرن الماضي.

أحدى المشاركات في مهرجان كان تصنع الحدث بارتدائها جوهر يغطي وجهها تقريبا بالكامل.