وقع 15 طبيبا من أصل 35 لا يزالون يعملون في الأحياء الشرقية لمدينة حلب على رسالة وجهوها إلى الرئيس الأمريكي باراك أوباما اتهموا فيها بلاده بالتقاعس في مواجهة العنف في حلب، ومشددين على أن الوضع سيكون ميؤوسا منه بالنسبة للمدنيين في حال أعادت قوات النظام فرض حصارها على المدينة.

أطباء من حلب يوجهون رسالة استغاثة إلى أوباما

...