تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رغم الاتفاق الروسي التركي... سوريون قرب إدلب يطالبون بإسقاط النظام

بعد الإعلان عن الاتفاق الروسي التركي خرج متظاهرون قرب محافظة إدلب السورية للتعبير عن عدم ثقتهم بالنظام السوري وللمطالبة بإسقاطه. ويتضمن الاتفاق بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب في 15 أكتوبر/تشرين الأول المقبل. ويهدف هذا الاتفاق إلى حماية إدلب، آخر معقل للفصائل المسلحة في سوريا، من هجوم محتمل من قبل النظام السوري.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن