تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"العاصمة ماكاسار تواصل استقبال عشرات الجثث والجرحى من مدينة بالو المدمرة بسبب الزلزال"

لا تزال مدينة بالو الإندونيسية معزولة ويصعب الوصول إليها بعد نحو أسبوع من الزلزال المدمر والتسونامي الذي ضربها مخلفا أكثر من 1400 قتيل. موفد فرانس24 أشرف عبيد يوافينا بعمليات إجلاء الجرحى من المدينة المدمرة قرب ماكاسار عاصمة مقاطعة سولاوسي الجنوبية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن