تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تونس: الشرطة تطوق مكان التفجير الانتحاري وتباشر فحص جثة منفذة الهجوم

طوقت الشرطة التونسية الاثنين شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة، إثر تفجير امرأة نفسها، ما أسفر عن إصابة تسعة أشخاص بجروح. وباشرت الشرطة الفنية فحص جثة الانتحارية، التي تبلغ من العمر 30 عاما وغير معروفة لدى المصالح الأمنية للتطرف.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.