تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ثلاثة محاور رئيسية مطروحة للنقاش أمام الفرقاء اليمنيين بالسويد

تتمحور المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة بالسويد بين الفرقاء اليمنيين حول ثلاثة ملفات رئيسية، أولها يتعلق بتبادل الأسرى، حيث أعرب الحوثيون عن استعدادهم لتسليم كافة الأسرى من القوات الحكومية مقابل المعاملة بالمثل. والملف الثاني يتعلق بالاقتصاد وضرورة إيجاد حلول سريعة لتفعيل عمل البنك المركزي من أجل تقديم رواتب الموظفين. والملف الثالث الأكثر جدلا هو وضع ميناء الحديدة الاستراتيجي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.