تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عبير العراق (20/07) - نهاية المنفى

في عام 1994 سمح صدام حسين للعراقيين المنفيين بالعودة إلى بلادهم. تصل العائلة عبر المعبر الحدودي مع الأردن لأن الرحلات المباشرة إلى العراق ممنوعة بسبب الحصار. يكتشف الأب في الفلوجة مسقط رأسه التحول الكبير للعائلة وسكان المدينة. فحين ترك العراق في السبعينيات من القرن الماضي كانت البلاد علمانية. أما اليوم، فقد أصبح الجميع متدينا. أعده للعربية محمد الخضيري/فرانس24.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.