تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حصري من سوريا: "السجن أو الموت"... لقاء مع جهادية فرنسية هاربة من "الخلافة"

عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" يخرجون من آخر بقعة خاضعة لسيطرة التنظيم. نساء ورجال من مختلف الجنسيات يعبرون الصحراء شرق دير الزور هربا من بلدة باغوز. موفدو فرانس24 إلى شرق سوريا مايسة عواد وروميو لانغلوا وجيمس أندريه التقوا بإحدى الجهاديات الفرنسيات اللواتي تركن فرنسا للعيش في كنف التنظيم، ثم قررن الخروج مع الآلاف بعد تضييق الخناق على مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.