تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كلمة رئيس الأركان الجزائري أحمد قايد صالح.. رسالة للداخل أم للخارج؟

اعتبر الصحافي الجزائري فيصل مطاوي، أن كلمة رئيس الأركان الفريق أحمد قايد صالح، هي محاولة لطمأنة الرأي العام في الجزائر وأيضا في العالم. وأضاف مطاوي "أن هناك من قرأ ما جاء في رسالة (قايد صالح) تهديدا في ظل ما يقع من "حراك شعبي بات قويا" ندد عبره الجزائريون بترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن