تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السودان: الشارع ينتظر رد المجلس العسكري على وثيقة قوى التغيير

أفاد موفد فرانس 24 إلى الخرطوم عبد الله ملكاوي أن هناك وساطة بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير من قبل شخصيات قومية. وقدمت هذه الشخصيات اقتراحا يدعو إلى تكوين مجلس سيادي مدني يضطلع بمهام غير تنفيذية، وآخر للأمن بأغلبية عسكرية وتمثيل مدني محدود يختص بشؤون الأمن والدفاع. واستضاف موفد فرانس24 أحد قادة قوى الحرية والتغيير، خالد عمر، الذي أوضح أنه لم يتم الرد بعد على وثيقة قوى التغيير.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.